على خلفية مقتل أستاذ عراقي...

برلمانى عراقى يدعو بلاده لسحب سفيرها من ليبيا

عربى وعالمى

السبت, 30 نوفمبر 2013 13:21
برلمانى عراقى يدعو بلاده لسحب سفيرها من ليبيا
متابعات

دعا النائب عن كتلة الرافدين في البرلمان العراقي عماد يوخنا اليوم الحكومة العراقية إلى سحب سفيرها من ليبيا على خلفية مقتل أستاذ جامعي عراقي بعد اختطافه على أيدي مجموعات إرهابية في مدينة درنة الليبية.

واعتبر النائب يوخنا في بيان صحفي اليوم السبت، مقتل الأستاذ الجامعي العراقي الدكتور حميد خلف حسن على يد مجموعات إرهابية في ليبيا جريمة بحق الإنسانية، محملا وزارة الخارجية العراقية المسئولية كونها لم تتخذ أي خطوة عند اختطافه السبت الماضي.
وطالب يوخنا السلطات الليبية بتوفير الأمن اللازم لمواطنيها والجاليات التي تعيش على

أراضيها من المجاميع المسلحة، داعيا الجالية العراقية إلى مغادرة الأراضي الليبية حفاظا على أرواحهم، ومشيرا إلى أنه في حال استمرار الاعتداءات على العراقيين بهذه الشاكلة دون الكشف عن مرتكبيها ندعو الحكومة العراقية إلى سحب السفير العراقي من ليبيا.
كما دعا يوخنا المجتمع الدولي إلى تحمل مسئولياته تجاه الدول التي حصل فيها التغيير في الأعوام الخمسة الماضية للحفاظ على أرواح المواطنين العزل وعدم فسح المجال للمجاميع الإرهابية والمتطرفين بتسلم السلطة في
هذه البلدان.
وتتضارب الأنباء حول مقتل الأستاذ العراقي حميد خلف حسن في ليبيا، حيث كانت جماعة إرهابية نشرت شريط فيديو يظهر فيه الأستاذ العراقي المختطف وقد كتبوا عليه عبارة تقول إن اختطافه جاء ردا على إعدام ليبي يدعى عادل الزوي في العراق قبل أيام، فيما أدانت الخارجية العراقية مساء أول أمس الخميس حادثة مقتل الاستاذ العراقي، واعتبرت أنها عملا إرهابيا خارجا عن الأعراف الإسلامية والإنسانية.
بينما نفى عبد الواحد خلف حسن شقيق الأستاذ العراقي المختطف مساء أمس الجمعة مقتل شقيقه، مشيرا إلى أنه تلقى اتصالا هاتفيا صباح فجر الجمعة من أحد الأشخاص من ليبيا، وأبلغه أن هناك أنباء مفرحة حول خروج حميد خلف، مؤكدا أنه على قيد الحياة .

أهم الاخبار