رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

آلاف السائقين الفرنسيين يغلقون الطرق احتجاجا على الضرائب

عربى وعالمى

السبت, 30 نوفمبر 2013 13:10
آلاف السائقين الفرنسيين يغلقون الطرق احتجاجا على الضرائبصورة أرشيفية
بوابة الوفد - متابعات:

أغلق سائقو آلاف الشاحنات صباح اليوم "السبت"، معظم الطرق الرئيسية فى ربوع فرنسا، احتجاجا على الضرائب البيئية التى تعتزم حكومة باريس تطبيقها.

تأتى الاحتجاجات تلبية لدعوة أطلقتها اتحادات النقل البرى الأوربية للمطالبة بإلغاء الضريبة البيئية التى تتمسك بها الحكومة برئاسة جون مارك أيرولت، والتى تسببت فى مظاهرات عارمة شهدتها بشكل خاص على مدى الفترة الماضية منطقة بروتان بشرقى البلاد وتخللتها أعمال عنف بين المتظاهرين الغاضبين وقوات الأمن، مما دفع السلطات إلى

تأجيل تطبيقها.

وأعلنت منظمة النقل البرى الأوربى أنه سيتم وضع 26 حاجزًا فى عدة مناطق فرنسية، خاصة على الطرق السريعة، مشيرة إلى أن السيارات والمركبات الخفيفة يمكنها العبور دون السماح بذلك للشاحنات الثقيلة.
واتخذت السلطات الفرنسية المعنية التدابير اللازمة لمواجهة إغلاق الطرق، حيث نشرت قوات الأمن تعزيزات لتسهيل المرور والحيلولة دون حدوث انسدادات على الطرق الرئيسية حول المدن الكبرى ومن

بينها العاصمة باريس.

واعتراضا على الضرائب البيئية أيضا، يستعد ما يعرف بـ"ذوى القبعات الحمراء" المناهضين لهذا النوع من الضرائب للتظاهر اليوم فى منطقة كارهيس بكامبير بغربى البلاد للمطالبة بإلغاء الضريبة وتحسين ظروف العمل فى تلك المنطقة الزراعية من فرنسا.

وفى المقابل، أعلن بينوا هامون، وزير شئون المستهلكين، فى تصريحات لإذاعة "أوربا 1"، أنه تم تعليق الضريبة البيئة دون الرجوع عنها من أجل تحسين البنية التحتية للطرق، فيما أكد وزير الزراعة ستيفان لوفول إمكانية تعديل نظام الضرائب البيئية فى القانون المالى القادم، وهو ما من شأنه أن يؤخر تنفيذه حتى يناير من عام 2015.

 

أهم الاخبار