رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الخارجية: نعمل لاستعادة ريادة مصر فى الكومنولث

عربى وعالمى

السبت, 30 نوفمبر 2013 10:15
الخارجية: نعمل لاستعادة ريادة مصر فى الكومنولثوزارة الخارجية
كتبت- سحر ضياء الدين:

أكد السفير محمد خيرت أمين عام الصندوق المصري للتعاون الفني مع دول الكومنولث بوزارة الخارجية أن الصندوق يعمل على مدار الساعة لتعزيز تواجد مصر فى جميع الدول الواقعة فى اختصاص الصندوق، وعددها 19 دولة، معظمها من دول الاتحاد السوفيتى السابق.

وأضاف خيرت فى تصريحات له اليوم السبت أن نشاط صندوق الكومنولث بما يوفره من برامج تعاون ثنائى يعد أحد أهم أدوات استعادة وتعزيز ريادة مصر في الدول الأوربية والآسيوية التى استقلت عن الاتحاد السوفيتى السابق، حيث يقوم الصندوق بتنظيم دورات تدريبية في مختلف المجالات فضلا عن إرسال خبراء وقوافل طبية ومساعدات لهذه الدول.
وذكر السفير خيرت أن الصندوق ينظم اعتبارا من يوم غد الأحد دورة تدريبية هامة ل٢٧ دبلوماسيا من ٨ دول حول المهارات والعلاقات الدبلوماسية ، وذلك بالتعاون مع معهد الدراسات الدبلوماسية التابع لوزارة الخارجية ، لتنمية قدراتهم ومهاراتهم في المجالات الدبلوماسية كالمفاوضات وإدارة وحل الأزمات، بالإضافة بالطبع لتعريفهم بمحاور وأولويات السياسة الخارجية المصرية.
وشدد على أهمية هذه الدورات التي تقدم شرحا للدارسين لرؤية مصر إزاء العديد من القضايا والملفات الحيوية بالنسبة لمصر، وفى مقدمتها ملف

العلاقات مع دول النيل والقضية الفلسطينية، مضيفا أن مثل هذه الدورات تعد أيضاً فرصة للدبلوماسيين الأجانب - الذين لا يجيدون اللغة العربية وقد تصلهم معلومات مغلوطة عن مصر- للتعرف بأنفسهم وعن قرب علي الأوضاع الراهنة في مصر عقب ثورتي 25 يناير و ٣٠ يونيو، بما يعزز من جهود وزارة الخارجية فى نقل الصورة الصحيحة للعالم الخارجى.
وأوضح أمين عام صندوق الكومنولث أن مصر تستفيد كثيراً من هذه الدورات حيث يعود المتدربون إلي بلادهم وهم متأثرون بما تعلموه وشاهدوه بأنفسهم علي أرض مصر خاصة من خلال جولاتهم السياحية والثقافية والأثرية ، مضيفا أن هذا يمثل ترويجا ثقافيا وسياسيا لمصر لا يقدر بثمن في العديد من الدول.
وأشار السفير إلي النجاح الكبير الذي حققته الدورة التي نظمها مؤخراً الصندوق لعشرين سيدة من شرطة دولة منغوليا في مجال حقوق الإنسان، حيث التقين مع مسئولى وزارة الخارجية والمجلس القومي للمرأة ، فضلا عن تلقيهن محاضرات مكثفة
عن أوضاع المرأة فى مصر وحقوق المواطنين بصفة عامة والعلاقة التي يجب أن تكون بينهم وبين الأجهزة الأمنية.
وأكد السفير خيرت أهمية دورات اللغة العربية التي ينظمها الصندوق سواء للطلاب أو للأساتذة الأجانب لمساعدتهم علي تحسين مستوى اللغة وأسلوب تدريسها بما يسهم في نشر اللغة العربية والثقافة المصرية.
وفيما يتعلق بدور الصندوق في مساعدة طلاب دول الكومنولث للالتحاق بالأزهر الشريف، أوضح السفير خيرت أن الصندوق يقدم مساعدات مادية لبعض هؤلاء الطلاب، مشيدا في الوقت ذاته بدور الأزهر الشريف وتعاونه في تقديم الكثير من المنح لطلاب هذه الدول وغيرها حول العالم مما يعزز من أهمية مصر وريادتها.
وحول آخر تطورات مساعى الصندوق لإنشاء إذاعة "مصر للقران الكريم" في دولة قرقيزيا، أشار أمين عام الصندوق الي أن الدراسات جارية لتنفيذ المشروع بالتعاون مع وزارة الإعلام، حيث تقرر إرسال خبير من الإذاعة والتلفزيون لدراسة الوضع علي أرض الواقع وإعداد تقرير بالاحتياجات الفنية والأجهزة اللازمة، وعقب انتهاء هذه الدراسة سنقوم بتنفيذ هذا المشروع الهام.
وبشأن جهود إنشاء مستشفى أو وحدة غسيل كلى في دولة أفغانستان، قال السفير خيرت إن هذا المشروع مازال قيد الدراسة بالتعاون مع بنك التنمية الاسلامي وجامعة المنصورة، حيث يجرى بحث الموقع الأفضل لإنشائه، مؤكداً علي انه ليس هناك اي معوقات تواجه هذه المشروعات، وأن الصندوق المصرى يمضي قدما فى تنفيذ برنامجه وخطته التى من شانها دفع القوة الناعمة المصرية فى تلك المنطقة.

 

أهم الاخبار