فرنسا تغير سفيرها بإفريقيا الوسطى قبيل عملية عسكرية

عربى وعالمى

الجمعة, 29 نوفمبر 2013 16:19
فرنسا تغير سفيرها بإفريقيا الوسطى قبيل عملية عسكريةرومان نادال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الفرنسية
متابعات

أعلنت الخارجية الفرنسية، اليوم الجمعة، عن تغيير سفيرها في جمهورية أفريقيا الوسطى قبيل العملية العسكرية المرتقبة في البلاد حيث تعتزم باريس نشر حوالى ألف جندي.

وقال رومان نادال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الفرنسية في مؤتمر صحفي اليوم أن بلاده اقترحت على سلطات بانجي تسمية سفير فرنسي جديد في إفريقيا الوسطى.
وأشار نادال إلى أنه تم تكليف السفير الفرنسي الحالي سيرج ميكوتي الذي يشغل مهام منصبه منذ عام ونصف العام فقط في إفريقيا الوسطى التي تشهد حاليا حالة من الفوضى.
ولم يقدم المتحدث الفرنسي أي تفسير حول أسباب هذا القرار أو حول اسم السفير الجديد.
وفى السياق ذاته، كشفت مجلة "جون

أفريك" – عبر موقعها الإلكتروني – عن استدعاء السفير الفرنسي الحالي من بانجي، مشيرة إلى أن السفارة الفرنسية وجهت لها انتقادات في وقت الانقلاب الذي أطاح بالرئيس السابق لإفريقيا الوسطى فرانسوا بوزيزيه في الرابع والعشرين من مارس الماضي.
يأتي هذا القرار في الوقت الذي يستعد فيه الجيش الفرنسي للتدخل عسكريا في جمهورية أفريقيا الوسطى بهدف "إقرار النظام العام" في هذا البلد، بحسب ما أفادت به بعض المصادر الرسمية بباريس.
وقالت مصادر في بانجي أمس الخميس أن دوريات مشتركة تقوم بها حاليا فرق تتكون من رجال القوات الأجنبية وعناصر القوة الأفريقية المنتشرة في بانجي وقوات أمنية من هذا البلد.

أهم الاخبار