هنية: قضية مقتل عرفات "وطنية بامتياز"

عربى وعالمى

الثلاثاء, 26 نوفمبر 2013 13:20
هنية: قضية مقتل عرفات وطنية بامتياز
وكالات:

دعا رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة في قطاع غزة إسماعيل هنية مجددًا إلى التحقيق في ملابسات مقتل الرئيس الراحل ياسر عرفات وإبقاء ملفه مفتوحا إلى حين الكشف عن الحقائق المخفية عن الشعب الفلسطيني والعربي.

وقال هنية -خلال زيارته لديوان الفتوى والتشريع بغزة اليوم الثلاثاء- إن " قضية الرئيس الراحل ياسر عرفات وطنية بامتياز وهي محل اهتمام الكل الوطني".
وتوفي عرفات في 11 نوفمبر 2004 إثر إصابته بمرض غامض في 12 أكتوبر 2004 أثناء حصار مقره في رام

الله من قبل قوات الاحتلال الإسرائيلي على خلفية أحداث انتفاضة الاقصى، مما استدعى نقله إلى مستشفى بيرسي العسكري في باريس،حيث وافته المنية هناك عن عمر يناهز 75 عامًا.
وأكد هنية مجددا استقلالية القضاء في قطاع غزة وأنه لا يخضع للمحسوبية والأهواء والابتزاز ولا يخضع لأي سلطان.
وكان هنية قد زار مجمع المحاكم في مدينة غزة أمس الاثنين، وأشاد بدور القضاء الفلسطيني في القطاع ، معتبرًا أنه "مستقل وشامخ" ولا يخضع لأي ضغوط سياسية أو حزبية.

أهم الاخبار