رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الدوما يناقش قانونا يسمح لدول معينة بتبني الأطفال الروس

عربى وعالمى

الاثنين, 25 نوفمبر 2013 15:31
الدوما يناقش قانونا يسمح لدول معينة بتبني الأطفال الروس
متابعات :

 ناقش مجلس النواب (الدوما) الروسي اليوم الإثنين مشروع قانون ينص على السماح بتبني الأطفال الروس، فقط للبلدان التي وقعت على اتفاق مع روسيا بهذا الشأن (باستثناء أعضاء رابطة الدول المستقلة).

وأفادت وكالة أنباء (إيتار تاس) الروسية بأن مشروع القانون ينص على أنه "لا يجوز للمواطنين الأجانب أو الأشخاص عديمي الجنسية تبني أطفال روس إلا في حالة توقيع الدولة - التي ينتمي إليها المتقدم بطلب التبني - على اتفاقية الاتحاد الروسي بخصوص التعاون في تبني الأطفال

(باستثناء أعضاء رابطة الدول المستقلة)، كما أنه لا يسمح بنقل هؤلاء الأطفال ليكبروا في كنف عائلة روسية مقيمة بشكل دائم في أراضي الاتحاد الروسي، كما لا يجوز تبنيهم من قبل الأقارب بغض النظر عن جنسيتهم أو مكان الإقامة".
وبموجب مشروع القانون، يمكن للمواطنين الروس أن يتبنوا الأطفال شريطة إقامتهم بشكل دائم في خارج أراضي الاتحاد الروسي، كما يحق التبني للأجانب الذين لا
تربطهم علاقة بالأطفال، وذلك بعد 6 أشهر من تاريخ استلام المعلومات الخاصة بهؤلاء الأطفال من بنك البيانات الاتحادية بشأن الأطفال المحرومين من الرعاية الأبوية.
ويعتقد واضعو هذا القانون أن التعديلات "ستقيم مزيدا من الضمانات القانونية لأمن الأطفال الروس وحياتهم وصحتهم بعد تبنيهم من قبل الرعايا الأجانب، "علاوة على توقعهم بأن القانون سيسهم في تعزيز عملية إبرام اتفاقات ثنائية وإنشاء إطار تنظيم قانوني دولي لتبني الأطفال".
تجدر الإشارة إلى أن روسيا حاليا تتعاون في مسألة التبني على الصعيد الدولي مع بلدين فقط - فرنسا وإيطاليا -، على أساس اتفاقيات ثنائية، توفر رقابة صارمة على حياة الأطفال الروس في الخارج.

أهم الاخبار