الخرطوم ترحب بالتشاور المصرى الأمريكى تجاه قضاياها

عربى وعالمى

الاثنين, 25 نوفمبر 2013 11:07
الخرطوم ترحب بالتشاور المصرى الأمريكى تجاه قضاياها
متابعات:

رحبت الخرطوم بالدور المصري تجاه قضايا السودان، وأكدت أن خطوة المبعوث الأمريكي الجديد للسودان وجنوب السودان دونالد بوث في التشاور مع مصر بشأن الأوضاع في السودان لا غبار عليها، لاسيما وأن مصر أكدت دعمها للحوار البناء بين الخرطوم وجوبا.

وأكدت مصادر دبلوماسية وصفت "بالمطلعة"-لصحيفة الخرطوم الصادرة اليوم الاثنين إن الموقف المصري ظل إيجابيا تجاه قضايا السودان الداخلية.
وأشارت المصادر، إلى لقاء وزير الخارجية المصري نبيل فهمي مع المبعوث الأمريكي للسودان وجنوب السودان دونالد بوث والذي يزور مصر للتشاور مع

الحكومة المصرية حول عدد من القضايا المتعلقة بالسودان وجنوب السودان، حيث عرض المبعوث رؤية الإدارة الأمريكية لكيفية التعامل مع التحديات التي تواجه دولة السودان، وجهود الوساطة الدولية والإقليمية الخاصة بملف أزمة دارفور والأوضاع السياسية والأمنية والإنسانية بولايتي "جنوب كردفان والنيل الأزرق"، وقضية "أبيي" العالقة بين دولتي السودان.
ونوهت الصحيفة السودانية إلى تأكيد مصر على إستراتيجية العلاقات المصرية مع كل من السودان وجنوب السودان، وأهمية إدراك المجتمع الدولي لتلك العلاقة ولأهمية التشاور مع مصر والاستئناس برؤيتها في هذا الشأن.

 

أهم الاخبار