خارجية لبنان تدعو للانتباه لبرنامج إسرائيل النووى

عربى وعالمى

الأحد, 24 نوفمبر 2013 11:10
خارجية لبنان تدعو للانتباه لبرنامج إسرائيل النووىوزير الخارجية اللبنانية عدنان منصور
متابعات:

وصف وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور الاتفاق النووي الإيراني الغربي بأنه "إيجابي" ، داعيا الدول العربية والعالم كله للالتفاف إلى البرنامج النووي الإسرائيلي الذي يضم ترسانة ضخمة تهدد أمن المنطقة.

وقال منصور إن الإتفاق بدد علاقات متوترة بين إيران والغرب ، ويمثل خطوة متقدمة في مجال جعل الشرق الأوسط منطقة خالية من أسلحة الدمار الشامل ، مشيرا إلى أن إيران أثبتت حسن نيتها أمام العالم من خلال هذا الاتفاق .
ولفت إلى أن إسرائيل ترفض الإتفاق النووي الأمريكي الإيراني لأنها تريد خلق فزاعة من البرنامج النووي الإيراني .
وقال : نحن أمام تهديد للأمن في المنطقة جراء السلاح النووي الإسرائيلي وعلى الدول العربية والغربية أن تتحرك لحمل إسرائيل على التخلي عن سلاحها النووي ، مشيرا إلى ان إسرائيل مارست ضغوطا على الدول الغربية لتأجيل مؤتمر 2012 لإخلاء منطقة الشرق الأوسط من أسلحة الدمار الشامل الذي كان مقررا

عقده في العاصمة الفنلندية هلسنكي نهاية العام المادي وأرجأ لأجل غير مسمى رغم أن كل دول المنطقة وافقت على المشاركة فيه.
وردا على سؤال حول تأثير هذا الإتفاق على الوضع في المنطقة خاصة سوريا ولبنان.. قال منصور إن هذا الاتفاق يمكن أن يساعد فيما بعد على إيجاد حلول للمنطقة .. خاصة ان الدول الراعية للإتفاق هي نفسها معنية بما يجرى في المنطقة مثل الولايات المتحدة.
وحول الحجة التي كانت تقول  إن كل أزمات المنطقة خاصة سوريا ولبنان سببها المساومات المرتبطة بالملف النووي الإيراني، قال منصور إن هذه الحجة لم تعد موجودة ، مشيرا إلى أن هذا الإتفاق أزاح النقاب عن كثير من المواقف في المنطقة، وأول المتضررين هو إسرائيل .
وفيما يتعلق بتأثير الإتفاق على الشأن اللبناني أجاب وزير الخارجية اللبناني إن المسألة في لبنان مسألة داخلية مرتبطة بتشكيل الحكومة ،وهناك جهود تجرى لإنهاء هذا الخلاف السياسي.

أهم الاخبار