البيت الأبيض: واشنطن لا تنوي الاعتذار لأفغانستان

عربى وعالمى

الأربعاء, 20 نوفمبر 2013 09:26
البيت الأبيض: واشنطن لا تنوي الاعتذار لأفغانستانمستشارة الأمن القومي الأميركي، سوزان رايس
متابعات:

قال البيت الأبيض، مساء الثلاثاء، إن الولايات المتحدة لا تنوي توجيه اعتذار إلى أفغانستان في إطار اتفاق أمني قد يتيح للقوات الأمريكية البقاء في البلاد بعد عام 2014.

وكانت الحكومة الأفغانية قالت إنها توصلت إلى اتفاق أمني بعد أن حصلت على تأكيدات أن الرئيس باراك أوباما سيكتب رسالة يقر فيها بالأخطاء الأمريكية التي وقعت خلال الحرب.
وقالت مستشارة الأمن القومي الأمريكي، سوزان رايس، إنه "لا نية لتقديم اعتذار".
وأضافت: "لا داعي أن تعتذر الولايات المتحدة لأفغانستان. بل على العكس تماما. ولا تفكير في هذا".
واعتبرت رايس أنه ليس للولايات المتحدة أن تقدم اعتذارها على الأخطاء التي

ارتكبتها في أفغانستان وما لحق بالمدنيين من آلام.
و اتفق وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، والرئيس الافغاني حميد كرزاي في اتصال هاتفي الثلاثاء على أن القوات الأميركية لن تقوم بأي حملات دهم، إلا بصفة استثنائية لحماية حياة جنودها، كما أعلن المتحدث باسم الرئاسة الأفغانية إيمال فايزي.
وخلال الاتصال الهاتفي، أقر كيري بـ"ارتكاب أخطاء في الماضي" في إطار عمليات الدهم، بحسب المتحدث باسم الرئاسة الأفغانية.            
ولضمان عدم تكرار هذه الأخطاء "اتفق الجانبان على أن يوجه الرئيس باراك أوباما رسالة إلى الرئيس الأفغاني والشعب الأفغاني يطمئنهما إلى أن القوات الأميركية لن ترتكب تجاوزات" خلال هذه الحملات.

أهم الاخبار