الخارجية البريطانية تستدعى السفير الإسبانى

عربى وعالمى

الثلاثاء, 19 نوفمبر 2013 19:49
الخارجية البريطانية تستدعى السفير الإسبانى
وكالات:

استدعت وزارة الخارجية البريطانية، اليوم الثلاثاء، سفير إسبانيا لدى لندن احتجاجا على دخول سفينة إسبانية لمياه جبل طارق .

وذكرت شبكة تليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية أن دافيد ليدنجتون وزير شئون أوروبا بالخارجية البريطانية أدان بشدة دخول السفينة

الإسبانية لمياة جبل طارق واصفًا ذلك بأنها " عملية اختراق استفزازية".

وقال ليدنجتون، إن بلاده قدمت احتجاجات دبلوماسية متكررة إزاء اختراق مياه جبل طارق على مدار الأشهر الأخيرة، مشيرًا إلى أن المياه المحيطة بجبل طارق تعتبر أراض إقليمية بريطانية بلا منازع ، طبقا لنصوص معاهدة الأمم

المتحدة بشأن قانون البحار.

وأكد ليدنجتون، أن بلاده على استعداد لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للحفاظ على سيادة وأمن واقتصاد جبل طارق .

تجدر الإشارة إلى أن بريطانيا وإسبانيا تتنازعان السيادة على جبل طارق التي تقع بالقرب من الطرف الجنوبي لشبه جزيرة ايبيريا / التي تضم إسبانيا والبرتغال / حيث تحكم بريطانيا جبل طارق منذ عام 1713.

وذكرت شبكة تليفزيون هيئة الإذاعة البريطانية أن دافيد ليدنجتون وزير شئون أوروبا بالخارجية البريطانية أدان بشدة دخول السفينة

الإسبانية لمياة جبل طارق واصفًا ذلك بأنها " عملية اختراق استفزازية".
وقال ليدنجتون، إن بلاده قدمت احتجاجات دبلوماسية متكررة إزاء اختراق مياه جبل طارق على مدار الأشهر الأخيرة، مشيرًا إلى أن المياه المحيطة بجبل طارق تعتبر أراض إقليمية بريطانية بلا منازع ، طبقا لنصوص معاهدة الأمم
المتحدة بشأن قانون البحار.
وأكد ليدنجتون، أن بلاده على استعداد لاتخاذ جميع الإجراءات اللازمة للحفاظ على سيادة وأمن واقتصاد جبل طارق .
تجدر الإشارة إلى أن بريطانيا وإسبانيا تتنازعان السيادة على جبل طارق التي تقع بالقرب من الطرف الجنوبي لشبه جزيرة ايبيريا / التي تضم إسبانيا والبرتغال / حيث تحكم بريطانيا جبل طارق منذ عام 1713.

أهم الاخبار