لمحاولة إعادة مرسي للحكم

«فتح» تتهم «حماس» بتنفيذ أجندة الإخوان

عربى وعالمى

الثلاثاء, 12 نوفمبر 2013 15:34
«فتح» تتهم «حماس» بتنفيذ أجندة الإخواناحمد-عساف
كتبت – فكرية أحمد:

اتهمت حركة فتح الفلسطينية حماس بالعمل على تنفيذ أجندة الاخوان لارباك مصر وزعزعة استقرارها، في محاولة لإعادة الرئيس المعزول محمد مرسى الى الحكم، مؤكدة ان حماس لا يهمها مصلحة مصر ارضا او شعباً كما لا يهمها فلسطين

، وانما يهمها تنفيذ مخططات بعينها تخدم اهدافها، وقال أحمد عساف  المتحدث الرسمى باسم حركة «فتح» إن حماس تنفذ المنهج الإخوانى الذي يقوم  على السمع والطاعة وتنفيذ كل ما يأمر به المرشد العام دون تردد، مؤكدا أنها لو استمرت على هذا النهج فستخسر كل شئ، ولن يكون هناك مصالحة وطنية بينها وبين حركة فتح ، لافتا الى ان الاخيرة تسير على نهج الزعيم الراحل ياسر عرفات.
وأدان عساف بقوة  تدخل حماس فى الشأن المصرى، وشدد على ان فتح ترفض هذا التدخل

الذى جاء بشكل منفرد، وأكد أن هذا التدخل أدى إلى إغلاق معبر رفح ، فتدخلاتهم جاءت فقط لتعيد محمد مرسى إلى الحكم فى مصر، لا تهدف الى مصلحة مصر أو المصريين .
وأكد عساف على ضرورة اهتمام الفصائل الفلسطينية بالشأن الفلسطينى، وليس الانشغال بالتدخل فى دول المنطقة، وأن يتم الالتفات الى الاحتلال الإسرائيلى وقضية المصالحة كأكبر ملفين تهتم بهما فتح، لافتا الى ان فتح أمامها ثلاثة خيارات تتمسك بها وهى: «المقاومة المسلحة، والمقاومة الشعبية، والمفاوضات وان فلسطين لن تهزم إسرائيل بالضربة القاضية، لانها لا تمتلك قنبلة نووية، ولكنها  ستسير بالنقاط والمفاوضات حتى نهاية شهر مارس القادم»، و أن السلطة ستتخذ
عدة خطوات دبلوماسية دولية ضد إسرائيل فى جميع المنظمات الدولية لتدويل القضية الفلسطينية، مشيرا إلى أن هذا التحرك يفزع إسرائيل.
وأكد المسئول الفلسطينى أهمية الزيارات من الأشقاء العرب للوقوف عن قرب علي ما يحدث داخل أراضى الضفة الغربية المحتلة، لأن من يسمع ليس كمن يرى بعينه، مشيراً إلى أن عدد الأسرى الآن وصل إلى 5000 أسير 65% منهم من أبناء حركة فتح، وأن 700 منهم محكوم عليهم بالسجن مدى الحياة، وأنه من الـ 700 هناك 500 من أبناء حركة فتح وقد حكم عليهم، لأنهم لم يضيعوا الثوابت الفلسطينية واستمروا فى نضالهم ضد الاحتلال الإسرائيلى، مشيراً إلى أنه على مر التاريخ قدمت فتح ثلثى شهداء الحركات الفلسطينية الأخرى، وأنه على مدار سنوات الصراع مع إسرائيل منذ عام 1936 وحتى الآن، استشهد اكثر من نصف مليون شهيد ، وأصيب حوالى مليون ، بالإضافة إلى مليون أسير و6 ملايين مشرد من بيوتهم.
جاء ذلك خلال مؤتمر صحفى عقده عساف مساء الاثنين فى رام الله.
 

أهم الاخبار