رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فرنسا تصر على إمكانية التوصل لاتفاق حول النووى الإيراني

عربى وعالمى

الاثنين, 11 نوفمبر 2013 17:48
فرنسا تصر على إمكانية التوصل لاتفاق حول النووى الإيرانيوزيرالخارجية الفرنسي لوران فابيوس
متابعات :

 رفض وزيرالخارجية الفرنسي لوران فابيوس اليوم الإثنين الادعاءات بأن بلاده أفسدت اتفاقا وشيكا بشأن البرنامج النووي الإيراني.. مشددا على أن القوى الغربية وطهران ليست بعيدة عن التوصل لاتفاق.

وقال فابيوس في تصريحات نقلتها "فاينانشيال تايمز" البريطانية على موقعها الإلكتروني "فرنسا ليست دولة منغلقة على نفسها. فنحن نريد اتفاقا لصالح الأمن الإقليمي والدولي"، مضيفا "فرنسا غير معزولة ولا تتبع الاتجاه السائد بشكل أعمى. فهي مستقلة وتعمل من أجل السلام".
كانت الصحيفة قد أشارت في وقت سابق إلى أن وزير الخارجية الإيراني حمل أمس

الأحد فرنسا مسئولية منع اتفاق محتمل.
ولفتت الصحيفة إلى أن تصريحات وزير الخارجية الفرنسي تأتي عقب 24 ساعة تقريبا من فشل اجتماع القوى العالمية الست مع إيران في جنيف في التوصل لاتفاق حول الطموحات النووية لطهران فيما من شأنه أن يكون أول اتفاق كهذا خلال عقد.
وأوضحت الصحيفة أن الاتفاق المقترح يتضمن تعليق إيران لأجزاء رئيسية من برنامجها النووي، الذي يخشى الكثيرون في الغرب أن يقترب من القدرة على
إنتاج سلاح نووي، في مقابل تخفيف العقوبات الدولية.
ورأت الصحيفة أن الخلافات بعد ثلاثة أيام من المحادثات أكدت العقبات أمام التوصل إلى اتفاق دائم.
وأشارت الصحيفة إلى تصريح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري خلال مؤتمر صحفي في أبوظبي اليوم بأن واشنطن ليست في عجلة من أمرها فيما يخص إتمام المحادثات مع إيران بشأن برنامجها النووي وتعهد بالدفاع عن حلفاء واشنطن في المنطقة ضد أية تهديدات. وتابع "من خلال الدبلوماسية لدينا مسئولية مؤكدة للسعي وراء التوصل لاتفاق".
ونوهت الصحيفة إلى أنه من المقرر استئناف المفاوضات بين إيران والقوى العالمية الست،المعروفة بمجموعة "5+1" التي تضم فرنسا والولايات المتحدة وبريطانيا والصين وروسيا وألمانيا، في العشرين من شهر نوفمبر الجاري.

 

أهم الاخبار