تحقيقات: انفجار شاحنتى الوقود بالجزائر كان متعمدًا

عربى وعالمى

الاثنين, 11 نوفمبر 2013 10:48
تحقيقات: انفجار شاحنتى الوقود بالجزائر كان متعمدًاصورة أرشيفية
بوابة الوفد - متابعات:

كشفت التحقيقات الأولية في قضية انفجار شاحنتين لتزويد الوقود بمخزن "نفطال" بالخروبة بالعاصمة الجزائر يوم الجمعة الماضية أنه كان متعمدا، وإن لم يتم تحديد سبب الحادثة.

وتدور شكوك مصلحة الحرائق التابعة للشرطة العلمية بأمن ولاية الجزائر، التى فتحت تحقيقا فى القضية بالتنسيق مع مصالح الشرطة القضائية لمقاطعة الجزائر وسط، حول حدوث

خطأ فى نمط وطريقة تعبئة صهريج البنزين المثبت على الشاحنة، حيث أن الطريقة الاعتيادية لتقنيات الشحن تتم وفق تعبئة الأجزاء الأربعة لصهريج البنزين بطريقة تسمح بتمرير قنوات التوزيع القادمة من المخازن، وبعد إنتهاء العملية يراقب العامل المعروف ب"المزود" بالصعود فوق الممر
العلوى المتواجد مباشرة فوق خزان الشاحنة للتأكد من إنتهاء عملية التعبئة وإعطاء إشارة المغادرة، وهو الأمر الذى لم يحدث.
وتبين للأمن أن سائق الشاحنة غادر قبل إنتهاء عملية الملىء بطلب من المزود، مما ترتب عنه تسرب كمية كبيرة من الوقود في أنحاء متفرقة من المحطة، وذلك فى الوقت الذى كان فيه محرك الشاحنة الثانية يعمل، علما بأنه يحظر تمامًا تشغيل محرك شاحنة امتلأت وشاحنة أخرى بمحاذاتها للتزود.

أهم الاخبار