رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

طوارئ فى ولايات الشرق بسبب تهديدات إرهابية

عربى وعالمى

الأربعاء, 02 أكتوبر 2013 12:23
طوارئ فى ولايات الشرق بسبب تهديدات إرهابية
وكالات:

بعث ولاة فى الشرق الجزائرى تعليمات مشددة لمختلف الهيئات الأمنية والإدارية تحذرهم فيها من إمكانية وقوع عمليات إرهابية تستهدف مقار ونقاطا إستراتيجية حساسة ... مؤكدين أن هذه التهديدات الإرهابية قد تكون بغرض الاستيلاء على مواد كيماوية تستخدم فى الأنشطة العادية فى المصانع والشركات العامة أو الخاصة.

وذكر مصدرأمني مطلع أن ولاية باتنة تعد من بين الولايات التى تشهد تهديدا كبيرا مما جعل سلطات الولاية وسلطات الأمن تحذر رؤساء الدوائر والبلديات والمديريات التنفيذية، وتعزز من إجراءاتها الأمنية فى

مختلف المؤسسات ذات الطابع الإدارى والإنتاجى ، حيث تم رفع درجة الحذر والتأهب في مختلف النقاط الإستراتيجية. كما تم تكثيف تواجد أفراد الشرطة والامن فى نقاط المراقبة وتشديد الرقابة على المركبات التى تدخل وتخرج من الولاية .
وحثت الأجهزة الأمنية - بعد أن وردت إليها تلك التعليمات - الفرق المسؤولة عن حماية الرعايا الأجانب بإلزام هؤلاء بضرورة التقيد بكل الإجراءات المتخذة، مع إمكانية لجوء تلك
الفرق إلى تغيير أسلوب التعامل مع الرعايا من خلال منعهم أو توقيفهم في حالة ما لم يستجيبوا لتلك الإجراءات، حفاظا على سلامتهم وتفاديا لأي طارئ قد يحدث.
وأكد المصدر أن الجماعات الإرهابية التى يجرى البحث عن أفرادها، من خلال عمليات التمشيط الموسعة التى بدأها منذ أكثر من شهرين فى جبال ولايات خنشلة وبسكرة وباتنة وسطيف وجيجل مباشرة بعد ظهور واحدة من تلك الجماعات خلال شهر أغسطس الماضى بجبال الشلعلع بولاية باتنة، تخطط لتنفيذ عمليات انتحارية تم تحضيرها لضرب مواقع إستراتيجـــية وإنتاجية فى ولايات الشرق والجنوب الشرقى ... ويقول ذات المصدر إن الانتحاريين ينحدرون من دول الجوار كليبيا وتونس ومالي.

أهم الاخبار