رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لبناء ممر بري يقطع القارة

تحالف بين "التعاون الإسلامي" والاتحاد الإفريقي

عربى وعالمى

الجمعة, 06 سبتمبر 2013 13:01
تحالف بين التعاون الإسلامي والاتحاد الإفريقي
كتبت- سحر ضياء الدين

كشف الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، أكمل الدين إحسان أوغلى، عن أن المنظمة تعتزم القيام بجملة من المشاريع التنموية في الدول الأعضاء بالقارة الإفريقية، يأتي أبرزها ترميم وبناء ما مداه 2500 كيلومترا من الطرقات البرية في 13 دولة بالمنظمة.

وقال في محاضرة ألقاها اليوم خلال زيارة يقوم بها حاليا إلى موزمبيق، 6 سبتمبر 2013، إنه سيحاول أن يجلو التحديات والفرص في استعراض لعمل المنظمة في دولها الإفريقية.
وعدد إحسان أوغلى المشاريع التي تقوم بها المنظمة

من خلال مؤسساتها المتخصصة والتابعة، ولفت إلى أن برنامجا خاصا للتنمية في إفريقيا، سوف يعمل من خلال رأس مال يصل إلى 12 مليار دولار، حيث شرعت المنظمة للإعداد لهذا المشروع منذ أن تم الإعلان عنه في عام 2008.
ويهدف المشروع إلى توفير 900 ميجا وات من الكهرباء لست دول أعضاء بالمنظمة، وبناء خطوط مواصلات يصل طولها إلى 700 كيلومترا فضلا عن بناء
40 ألف وحدة سكنية في ثلاث دول أعضاء، وغيرها من المشاريع التي تعتزم تطوير المستشفيات وزيادة الوحدات السكنية واستصلاح الأراضي الزراعية.
من جهة ثانية، قال إحسان أوغلى إن تنفيذ مشروع خط سكة حديد دكار ـ بورسودان، سوف يتم من خلال تحالف مع الاتحاد الإفريقي الذي يمضي حاليا في مشروع مشابه، ممر المواصلات بين دكار وجيبوتي.
وشدد الأمين العام لـ (التعاون الإسلامي) على أن التحالف بين المنظمتين قد سهل من إجراءات القيام بدراسة جدوى، في الوقت الذي تعمل فيه الدول المعنية في القارة على إعداد ممراتها الوطنية الخاصة بغية الترويج للتمويل اللازم قبل البدء الفعلي في المشروع الرئيسي.

أهم الاخبار