رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير أردني: نقف مع الحل السياسي للأزمة السورية

عربى وعالمى

السبت, 31 أغسطس 2013 09:45
وزير أردني: نقف مع الحل السياسي للأزمة السورية
الوفد - متابعات :

أكد وزير الدولة لشئون الإعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة الأردنية الدكتور محمد المومني أن موقف الأردن السياسي منذ البداية واضح وأنه يصر تماما على الوقوف مع الحل السياسي للأزمة السورية ، قائلا "إن لنا مصلحة استراتيجية عليا بجارة شمالية آمنة ومستقرة قادرة على إبقاء مشاكلها الأمنية داخل حدودها وكان هذا دائما الإطار الذي نعمل من خلاله".

وأضاف المومني - خلال لقاء تليفزيوني الليلة الماضية – إن هناك حديثا الآن عن ضربة عسكرية ضد سوريا وعلى جميع الدول أن تكون مستعدة لهذا الأمر ، بما في ذلك الأردن.
وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد أعلن مؤخرا أنه يدرس شن "عمل محدود" ضد سوريا وذلك على خلفية استخدام النظام السوري الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين العزل في منطقة الغوطة مما أسفر عن مقتل المئات وإصابة العديد من بينهم أطفال ونساء ، فيما قال وزير خارجيته جون كيري أن العملية العسكرية المحتملة ضد سوريا المتهمة بشن هجمات كيميائية ستكون محددة الهدف دون مشاركة قوات على الأرض.
وشدد على أن الأردن لن يكون منطلقا لأي عمل عسكري ضد سوريا ، لأنه أمر يتعارض

مع المصلحة الاستراتيجية للدولة الأردنية ، ولكن هذا لا يعني أن لا تكون مؤسسات الدولة على أعلى درجات الاستعداد .. قائلا "هذه هي الرسالة الأولى التي نود أن نوصلها لجميع أطياف المجتمع الأردني".
وتابع "إن التخوفات نسمعها ونرصدها ونتحاور بشأنها ، ونذكر أننا منذ أشهر طويلة كنا نتحدث عن جاهزيتنا العسكرية ، وطلبنا أسلحة محددة أن تبقى عندنا ، وأعلنا على الملأ بأننا قمنا بالتحضيرات وقمنا بالتدريب لكي نتعامل مع أي تداعيات للأزمة السورية بما في ذلك احتمالية الحديث عن الأسلحة الكيميائية ، وبالتالي نحن على أعلى درجات الجاهزية وأن كافة مؤسساتنا على أعلى درجات الجاهزية ، وكنا منذ البداية نتابع هذه الأزمة ونقرأها بدقة وموضوعية وعقلانية ونتحضر لأي شيء لقادم الأيام".

أهم الاخبار