رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إصابة واعتقال العشرات فى مظاهرات منددة بمخطط برافر التهجيرى

عربى وعالمى

الخميس, 01 أغسطس 2013 18:38
إصابة واعتقال العشرات فى مظاهرات منددة بمخطط برافر التهجيرى المواجهات فى الاراضى المحتلة
متابعات

أصيب العشرات من فلسطينى الداخل بالاختناق واعتقلت الشرطة الاسرائيلية أكثر من 20 ناشطا فلسطينيا في المظاهرات الجماهيرية الحاشدة التى نظمت بمناطق المثلث والجليل والنقب ؛ إحتجاجا على مخطط برافر الاسرائيلي الذى يهدف لتهجير أكثر من 40 ألف عربى من قرى النقب.

وأنطلقت المسيرات بعد عصر اليوم تحت شعار "برافر لن يمر"، والتى أعلن عنها منذ فترة فى الاول من شهر أغسطس، وتأتى ضمن سلسلة من الفعاليات والنشاطات فى دول عربية وأجنبية للتصدى

لمخطط برافر الاسرائيلى الرامي لمصادرة نحو 800 ألف دونم من أراضي الفلسطينيين في النقب، وترحيل 40 ألف فلسطيني من قراهم الحالية غير المعترف بها من قبل السلطات الإسرائيلية، وتجميع سكانها في بضعة بلدات تقيمها إسرائيل، رغم معارضة الأهالي للتنازل عن أراضيهم.
وتأتى هذه التظاهرات فى سياق ما يسمى "يوم الغضب الثانى" بعد إعلان لجنة المتابعة العليا للفلسطينيين في الداخل عن يوم
الخامس عشر من يوليو الماضى يوم الغضب الاول وإضراب عام في قرى الداخل الفلسطيني.
وشهد الجليل والنقب والمثلث منذ ذلك الوقت سلسلة من المظاهرات والفعاليات ، التي برز فيها دور الشباب والحراكات الشبابية، وتم خلالها التأكيد على رفض مخطط برافر الذى اقره الكنيست الاسرائيلى بالقراءة الاولى.
وحاولت الشرطة الاسرائيليية محاصرة المتظاهرين وتفريقهم عند مدخل قرية عارة والقت القنابل المسيلة للدموع بكثافة لتفريقهم ، بالاضافة لشن حملة اعتقالات شملت العشرات من المتظاهرين بالاضافة للنشطاء الفلسطينيين الذين كانوا يحملون أعلام بلدهم.
وشارك فى مظاهرات اليوم نواب عرب بالكنيست الاسرائيلى ومن بينهم النائب جمال زحالقة والنائبة حنين الزغبي.

أهم الاخبار