رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بان مون يدين العنف بمصر ويدعو لهدنة بسوريا

عربى وعالمى

الثلاثاء, 09 يوليو 2013 18:23
بان مون يدين العنف بمصر ويدعو لهدنة بسوريابان كي مون
وكالات:

دعا بان كي مون أمين عام الامم المتحدة القوات الموالية للرئيس السوري بشار الأسد ومقاتلي المعارضة في سوريا إلى هدنة خلال شهر رمضان.

وقال بان كي مون في بيان صدر عنه الليلة الماضية إن رمضان من الأشهر الهجرية التي من المفترض أن يتوقف فيها الإقتتال.
وأضاف "من أجل الشعب السوري أود أن أدعو جميع الأطراف في سوريا إلى مراعاة هذا الإلتزام الديني لمدة شهر على الأقل".
ودعا أمين عام الأمم المتحدة كل وحدة عسكرية في الجيش النظامي والجيش السوري الحر وكل من يمسك سلاحا ان يكفوا عن القتال وأن يجعلوا من شهر السلام هذا هدية جماعية لشعبهم وأن يفعلوا ذلك في شتى أنحاء

سوريا.
وحث بان على إطلاق سراح المعتقلين الذين تجتجزهم الحكومة وقوات المعارضة.
وكان الرئيس الجديد للائتلاف الوطني السوري المعارض أحمد الجربا قال يوم أمس الأول الأحد أنه مستعد أن يعرض على قوات الأسد هدنة خلال شهر رمضان.
وقال بان كي مون "أعلم أن البعض يرى أن هذه الدعوة غير واقعية. لكن السلام الدائم لن يتحقق إلا من خلال مفاوضات جادة واني مقتنع بان الشعب السوري له الحق كل الحق في أن يطلب هذا من كل من يزعمون أنهم يقاتلون باسمه".
من جهة أخرى أدان أمين عام الامم المتحدة أعمال
العنف التي اوقعت خمسين قتيلا أمس الإثنين في مصر وطالب بفتح تحقيق مستقل، حسب ما اعلن المتحدث باسمه مارتن نيسركي.
وقال نيسركي في بيان له صباح اليوم أن بان "مضطرب جدا من المعلومات حول مقتل أكثر من خمسين شخصا خلال مظاهرات" مؤيدة لمحمد مرسي.
وأضاف البيان أن بان "يدين هذه المجزرة ويطلب فتح تحقيق معمق من قبل هيئات وطنية مستقلة وكفوءة وان يحال المسؤولون عنها الى القضاء".
وأوضح أن الأمين العام "يدعو جميع المصريين الى القيام بكل ما يلزم لتحاشي حصول تصعيد. وطلب منهم "ضبط النفس إلى أقصى الحدود".
وقال البيان أيضا "يجب ان تبقى المظاهرات سلمية ويجب ان تحترم قوات الامن بشكل قاطع المعايير الدولية".
وألح بان أيضا على المصريين "العمل من أجل التوصل الى تفاهم" يضم "جميع الاحزاب وكل الفئات" مضيفا أن "الأمم المتحدة مستعدة للمساعدة إذا لزم الأمر" في هذه العملية.

أهم الاخبار