رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أردوغان: لن نسمح لأى قوى أجنبية باستهداف تركيا

عربى وعالمى

الجمعة, 14 يونيو 2013 16:24
أردوغان: لن نسمح لأى قوى أجنبية باستهداف تركيارجب طيب اردوغان
متابعات:

قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان ان بلاده لن تسمح لاي قوى اجنبية بالقيام بعمليات تستهدف سلامها وامنها، مضيفا ان تركيا ستظل مضيئة كالشمس ولن يستطيعوا اظلامها.

وقال اردوغان خلال كلمته في اجتماع رؤساء حزبه العدالة والتنمية بالاقاليم ان متنزه جيزيه بارك كان مسرحا تصدر الشباب المشهد فيه فيما لعبت من الكواليس بعض الجماعات غير القانونية التي استخدمت العنف.
واضاف رئيس الوزراء انه ليس من حق المانيا ان تنتقدنا بسبب ازمة جيزيه بارك بل يجب عليها اولا ان تبحث عن مرتكبي حادث قتل ثمانية مواطنين اتراك هناك لاسباب عنصرية.
وقال اردوغان ان المتظاهرين قتلوا

رجل شرطة بمدينة اضنة وعاثوا خرابا بالبيئة ولم تنشر اي وسائل اعلام هذه الاحداث، مشيرا الى ان حزب البعث السوري يقدر حزب المعارضة الرئيسي بتركيا وهو حزب الشعب الجمهوري ويبدو ان زعيم المعارضة "قد اخطأ وظنني الاسد في سوريا حيث لا يوجد حكم الا حكم الحزب الواحد".
واوضح اردوغان ان حزب الشعب الجمهوري، الذي لا يستطيع ان يتحمل وضعه كجانب معارض بالبرلمان، يختبئ خلف "المتطرفين بالشوارع" ولكن يجب ان يعلم الجميع ان كل من لديه حسابات يسويها يجب عليه
القيام بذلك عن طريق الانتخابات العامة في مارس 2014.
وقال رئيس الوزراء "لقد وصلتنا الرسالة وقمنا بتقييم الاوضاع عقب احتجاجات تقسيم وسننتظر نتائج هذا التقييم"، متسائلا "هل الديكتاتور يقوم بعمل استفتاء شعبي على قرار عام"
وكان المتظاهرون في ميدان تقسيم باسطنبول وعدة مناطق بأنقرة قد وصفوا اردوغان ب "الديكتاتور" وان "على الديكتاتور ان يرحل".
واشار اردوغان ان القرار النهائي سيتم اتخاذه بعد ان تنتهي العملية القضائية واذا انتهى القضاء في نهاية الامر الى السماح بمشروع تطوير ميدان تقسيم ومتنزه جيزيه بارك "سنقوم من جانبنا ايضا بالاعلان عن التصويت العام في هذا الصدد".
وقال اردوغان ان بلدية اسطنبول ستنظم استفتاء طبقا للقوانين القائمة ولن يتضمن المشروع اقامة ثكنات عسكرية ولكن متحف ضخم مفتوح بالمدينة و80\% من الاشجار ستكون داخل المتحف والباقي حول هذا المجمع.

أهم الاخبار