رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

برلمانى تركى معارض: العدالة والتنمية مصاب برهاب الانقلابات

عربى وعالمى

الاثنين, 10 يونيو 2013 13:09
برلمانى تركى معارض: العدالة والتنمية مصاب برهاب الانقلاباتالبرلمان التركي
الأناضول :

وجّه "أوزجان ينيجري" البرلماني التركي عن حزب الحركة القومية التركية المعارض، انتقاداتٍ لاذعة لحزب العدالة والتنمية، معتبراً أن الحزب مصابٌ بمرض "رهاب الانقلابات العسكرية".

وأضاف "ينيجري"، في مؤتمر صحفي عقده في البرلمان التركي، أنه كان ينتظر من رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، أن يبعث برسائل معتدلة لدى استقباله من قبل مناصريه في كل من إسطنبول وأنقرة، لكن من الواضح أنه اختار لهجة التحدي.
وتابع "ينيجري"، أن قرار حزب العدالة والتنمية بتنظيم تجمع لأنصاره في 15 يونيو بالعاصمة التركية أنقرة، وفي 16

يونيو بمدينة اسطنبول كبرى المدن التركية، لن يساهم إلا في رفع حدة التوتر الذي تشهده البلاد، وأن التعبئة والحشد المتبادل للشرائح الاجتماعية لن يخدم السلام الداخلي، واصفاً لهجة رئيس الوزراء بالدافعة نحو التصادم والانقسام.
وأشار "ينيجري"، أن الأحداث التي شهدها "ميدان تقسيم"، هي عبارة عن ردة فعل طبيعية، لكبت تراكم في اللاشعور، عند بعض الشرائح التي شعرت بأن أحداً بات يتدخل في أسلوب حياتها الخاص، وأن تركيا لم
تخرج إلى الشارع إلا بعد أن شعرت بعض فئاتها الاجتماعية أنها خارج نطاق المشاركة في صنع القرار والادارة، وداخل استقطابات أدت لانقسام البلاد إلى معسكرات، وضمن دائرة تحريض عرقي ومذهبي ومناطقي.
واستطرد "ينيجري"، أن "حديقة النزهة" المطلة على "ميدان تقسيم"، استنهضت فرقاء السياسة والألوان المختلفة في الشارع التركي، وذلك في إطار حركة مدنية مختلفة المشارب، متباينة الملامح والرؤى، تحمل أبعاداً وأهدافاً متنوعة.
وختم "ينيجري" بالإشارة إلى أن المسؤول عن تصاعد التوتر في أعقاب احتجاجات "حديقة النزهة" المطلة على "ميدان تقسيم"، ليسوا هم "لوبيات الفائدة" وحدهم، بل أن ما سماهم بــ "اللوبيات الوصولية"، يدخلون أيضاً ضمن المعادلة ذاتها التي تسببت بتصاعد التوتر في مختلف مناطق البلاد.

أهم الاخبار