نائب الرئيس السودانى: حركات التمرد تنفذ أجندة إسرائيلية

عربى وعالمى

الأربعاء, 22 مايو 2013 08:42
 نائب الرئيس السودانى: حركات التمرد تنفذ أجندة إسرائيلية
الخرطوم -أ ش أ:

أكد نائب الرئيس السوداني الدكتور الحاج آدم يوسف أن التفاوض مرفوض مع المتمردين الذين روعوا المواطنين في ولايتي شمال وجنوب كردفان .

وقال إن القوات المسلحة متقدمة في جميع محاور العمليات وإنها ستحقق النصر.
جاء ذلك في ندوة جماهيرية عامة الليلة الماضية بالخرطوم في مستهل سلسلة ندوات سياسية تنظمها الرئاسة السودانية حول حقائق الأوضاع في البلاد ، وذلك فى إطار برنامج تعبوي ينفذه حزب (المؤتمر الوطني) الحاكم .
وأكد الحاج آدم أن الدولة والقوات المسلحة لن تسمح بانفصال أي شبر من الوطن بعد

انفصال الجنوب الذي وافقت عليه الحكومة من أجل حقن الدماء وتحقيق السلام ، واتهم حركات التمرد بتنفيذ أجندة إسرائيلية وغربية تسعى لتمزيق وحدة السودان تحت ستار الحرية والديموقراطية والعدل وتقسيم السلطة والثروة .
وأشار نائب الرئيس السوداني إلى أن قادة التمرد كانوا شركاء في كل مفاصل السلطة والثروة وشاركوا في وضع الدستور الانتقالي لعام 2005 ، كما أشار إلى وجود (آياد آثمة) في دولة جنوب السودان تدعم التمرد
.
وأعلن أن الدولة ستمضي في وضع دستور البلاد ، مشيدا بالقوى السياسية التي لبت نداء الرئيس عمر البشير للمشاركة في لجنة وضع الدستور ، داعيا القوى التي تأخرت عن المشاركة للحاق باللجنة لوضع دستور دائم للبلاد يحقق رغبات الشعب السوداني .
من جانبه ، قال العقيد عبد الرحمن الصادق المهدي مساعد الرئيس السوداني في الندوة ذاتها إن هناك مطالب مشروعة لبعض الولايات لكنها لا تحقق بالحرب ، ودعا إلى دعم القوات المسلحة ودعم وحدة الجبهة الداخلية ، كما دعا الشباب للانخراط فى صفوف القوات المسلحة .
كما خاطب الندوة عدد من قادة الأحزاب السياسية مؤكدين ضرورة وحدة الصف لمواجهة الاستهداف الذي يتعرض له الوطن .

 

أهم الاخبار