رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئولون عرب: السودان مؤهل لأن يكون سلة غذاء المنطقة

عربى وعالمى

الاثنين, 20 مايو 2013 15:15
مسئولون عرب: السودان مؤهل لأن يكون سلة غذاء المنطقةعدنان القصار
الخرطوم - أ ش أ:

أكد رئيس مجلس الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية عدنان القصار قناعته بأن السودان يمتلك من المقومات ما يؤهلة لأن يكون سلة غذاء العالم العربي.

وقال القصار في كلمته أمام مؤتمر الاستثمار في الأمن الغذائي العربي الذي بدأ أعماله اليوم الاثنين بالخرطوم إن السودان يمتلك فرصا غنية تجعله بمثابة مدخل رئيسي لتحقيق الأمن الغذائي العربي، منوها بأن عدد الذين يعانون من سوء التغذية في العالم العربي شهد زيادة من نحو 13 مليون شخص في متوسط الفترة بين عامي 1990 و 1992 إلى نحو 25 مليونا في متوسط الفترة بين عامي 2010 و 2012.
وأشار إلى تأثر العديد من الدول العربية بعدم الاستقرار مما انعكس سلبا علي معدلات النمو وإعاقة مشاريع القطاع الخاص فيها، وقال إن العمل العربي المشترك يشكل أهم أولويات أنشطة الاتحاد خلال هذه المرحلة.
وشدد علي أهمية تماسك الإتحاد بتعاونه مع الجامعة العربية والصناديق العربية ضمن استراتيجية الدورة الحالية 2013 - 2017.
وشكر القصار الرئيس عمر البشير

لتبنيه قضية الامن الغذائي وما بذله من جهود لابداء إمكانيات السودان الهائلة التى يتمتع بها والتي تساهم بدورها في تحقيق الطموح العربي والذي طال انتظاره حتى يصبح واقعا ملموسا.
ومن جهته، أكد الدكتور ثامر العاني مدير إدارة العلاقات الاقتصادية بجامعة الدول العربية إنابة عن الأمين العام للجامعة، أن موقع السودان المتميز في قلب القارة الأفريقية يجعله نافذة على العالم العربي، وأشار للموارد المتنوعة التي يتمتع بها السودان من أراض خصبة ومياه وفيرة وموارد طبيعية مهمة وأساسية والتي تؤهله لأن يكون سلة غذاء العالم العربي.
وأكد على أهمية انعقاد المؤتمر في ظل المتغيرات والأزمات والمستجدات التى شهدتها دول العالم العربي خلال السنوات الماضية مما ساهم في توسيع الفجوة الغذائية فى عام 2012 بحوالى 34 ملياردولار.
وأشار الشيخ خليفة آل خليفة رئيس مجلس الأمناء في المركز العربي الدولى لريادة الأعمال
والاستثمار بالبحرين ، إلى أن المؤتمر يأتي في مرحلة مفصلية يمر بها العالم العربي..مشيرا الى أن الفاو قدرت متطلبات الدول العربية من الغذاء في عام 2030 بحوالي 144 مليار دولار في ظل تنامى عدد السكان والذى سيزيد إلى 455 مليون نسمة.
وأكد استعداد اليونيدو بالبحرين في المساهمة للترويج للاستثمار العربي والعمل على نقل التكنولوجيا التى تساهم في تنمية الانتاج الزراعي ورفع قدرات المزارعين.
وبدوره أكد مساعد أحمد محمد رئيس اتحاد المصارف السوداني أن السودان يمكنه أن يكون ملاذا آمنا لتحقيق الاكتفاء الذاتي من الغذاء للأمة العربية تجاوبا مع مبادرة الرئيس البشير خلال قمة الرياض الاقتصادية الأخيرة.
وأشار إلى أن الوطن العربي الذي يتجاوز سكانه 350 مليون نسمة يعاني فجوة غذائية كبيرة تقدر بنحو 35 مليار دولار تعمل الدول العربية على سدها عن طريق الاستيراد.
ودعا المسئول السوداني إلى توحيد الجهود العربية لسد هذه الفجوة من خلال الانتاج بشراكة ذاتية بين رأس المال العربي وخبراته وموارد السودان الطبيعية، موضحا أن الاستثمار في الأمن الغذائي العربي يتعدى توفير الغذاء إلى توفير الأمن الاجتماعي.
ويشارك في المؤتمر رؤساء منظمات اقتصادية عربية ودولية والمجلس الاقتصادى بجامعة الدول العربية ورؤساء الغرف العربية واتحاد المصارف العربي وصناديق ومؤسسات التمويل العربية بالاضافة الى رجال اعمال وكبرى الشركات بالدول العربية.

أهم الاخبار