رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسيرة عالمية إلى القدس في يونيو المقبل

عربى وعالمى

الخميس, 09 مايو 2013 16:44
مسيرة عالمية إلى القدس في يونيو المقبل مسيرة
غزة - أ ش أ

أعلن الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين اليوم الخميس تنظيم مسيرة عالمية في الخامس من يونيو المقبل تتجه نحو أقرب نقطة من القدس الشريف، دعما للشعب الفلسطيني ورفضا للسياسات الإسرائيلية تجاه المقدسات الإسلامية.

وقال الدكتور عبدالرحمن البر، عضو مكتب الإرشاد بجماعة الإخوان المسلمين وعميد كلية أصول الدين بجامعة الأزهر -خلال ندوة عقدت ضمن زيارة وفد الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين لغزة "نحن على يقين بأن فجر الأقصى والأسرى صار أقرب مما يتوقع الكثيرون، وأن مسيرة الجهاد تعود مرة أخرى إلى الأمة وعلماءها في مقدمة الركب".
وأشار إلى أن أكثر من 150 هيئة ومؤسسة عربية اجتمعت من أجل نصرة فلسطين ضمن "الائتلاف العالمي لنصرة فلسطين".
وأوضح البر أن هذا الائتلاف اتفق في المؤتمر الذي عقده بالقاهرة على بذل جهوده تجاه الأقصى

والأسرى حتى يفك أسرهم، مؤكدا أن من بين ما اتفق عليه الائتلاف إقامة دورة رياضية إسلامية في غزة من أجل فلسطين بالتواصل مع الهيئات الرياضية، لتدلل على أن الجهاد ليس في ميدان واحد ولمواجهة العبث الأوروبي الذي قرر إقامة دورة رياضية في "تل أبيب" بالتزامن مع ذكرى النكبة.
بدوره، قال عضو مجلس الشورى عن الجماعة الإسلامية بمصر محمد الصغير، إن "أمريكا هي من غرس "خنجر السم" في الأمة الإسلامية بدعمها لإسرائيل على أرض الرباط، وبالأيدي الخبيثة التي تشارك في ذلك".
وشدد على أن الشعب المصري يشارك بمشاعره الأسرى في سجون الاحتلال الأسر، والكثير منهم في شوق لزيارة غزة.
فيما أكد نائب رئيس الدعوة السلفية بمصر، الداعية سعيد عبدالعظيم -في كلمته- أن قضية القدس والأسرى هي قضية المسلمين جميعا في شتى بقاع الأرض، معتبرا إياها بأنها قضية كل من ينادي بالحق والعدل والإنسانية في كل مكان على الأرض حتى لو كان غير مسلم.

وقال إن قضية الأقصى كانت ولا زالت مهمة لكن هناك ضيق في الأفق بالاهتمام بها وذلك بسبب الانشغال بالثورات في الدول العربية، مشددا على أن اختزال القضية الفلسطينية في حل سياسي وكلمات تقال في مؤتمرات سياسية ربما يأتي بغزة أو أريحا ولكن القضية لا تحل بذلك، فلا بد اتباع شرع الله حتى يعود الأقصى وكل أرض أقيم عليها حكم الله.
من جانبه، قال وزير الأوقاف في غزة إسماعيل رضوان، إن زيارة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين وعلى رأسه الشيخ يوسف القرضاوي استفزت الاحتلال ولذلك حشد قواته ورفع حالة التأهب واقتحم الأقصى، لأن هذه الزيارة هي البوابة الرئيسة لعودة القضية لعمقها العربي والإسلامي، وهذا ما يؤرق الاحتلال.

أهم الاخبار