رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصر تطرح "استراتيجية لتعزيز الأمن الغذائى" بالرياض

عربى وعالمى

الأربعاء, 08 مايو 2013 17:49
مصر تطرح استراتيجية لتعزيز الأمن الغذائى بالرياضجامعة نايف العربية للعلوم
الرياض - أ ش أ

اختتمت اليوم أعمال الملتقى العلمي (مهددات الأمن الغذائي العربي) الذي نظمته جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية بمقر الجامعة بالرياض، بحضور 62 خبيراً من الهيئات والمنظمات الإقليمية والدولية ومراكز ومعاهد الدراسات الإستراتيجية من 10 دول عربية هي: مصر والأردن والجزائر وجزر القمر والسعودية والسودان ولبنان وليبيا والمغرب واليمن.

وطرحت مصر ورقة موضوعها "رؤية إستراتيجية مستقبلية لدور الفاعلين في تعزيز الأمن الغذائي" قدمها الدكتور كمال زكي شعير رئيس جمعية بحوث المستقبليات المصرية، ودعا فيها إلى ضرورة ترسيخ مفاهيم الأمن الغذائي العربي ودوافعه وتقّصّي مهددات الأمن الغذائي العربي وانعكاساتها على الأمن العربي الشامل والإطلاع على خلاصة التجارب الناجحة في هذا المجال والإسهام في الوصول إلى تصورات إستراتيجية لقضايا الأمن

الغذائي العربي من خلال تبادل الخبرات والتجارب العلمية والعملية وحسن ترشيد الموارد المهدرة واستغلال واستثمار الطاقات والكفاءات المعطلة والاستفادة من الابحاث والدراسات العلمية المهملة.
وذكر بيان ختامى صدر في ختام أعمال الملتقى اليوم أنه تم مناقشة ثمانية أوراق علمية تناولت الفجوة الغذائية العربية وأسبابها وتداعياتها والجهود الحكومية العربية لمعالجتها، موضحاً أن من أهم ماخرج به الملتقى هو التصور الاستراتيجي للفجوة الغذائية في الوطن العربي.
وأضاف البيان أن المنطقة العربية لابد لها من إعطاء أولوية لمواجهة الفجوة الغذائية وضراوتها نتيجة لشح الموارد وتزايد السكان زيادة مطردة وما في ذلك من تهديد خطير
للتنمية واستدامتها.
واكد الدكتور جمعان رشيد رقوش رئيس جامعة نايف العربية للعلوم الأمنية، في كلمة له امام الملتقى، أن الجامعة صارت بمثابة "بيت الخبرة الأمنية العربية" الذي أخذ على عاتقه تناول القضايا التي تهم المجتمعات العربية وتلامس جميع تضاريس المسألة الأمنية العربية تلبية لاحتياجات المجتمعات العربية.
وأوضح أن هذه الحلقة العلمية تأتي في إطار سعي الجامعة لاستشراف القضايا الإستراتيجية العربية بوصفها الجهاز العلمي لمجلس وزراء الداخلية العرب و في إطار مواجهة الجامعة لمهددات الأمن العربي المختلفة، لذا حرصت الجامعة على تنظيم هذا الملتقى لمناقشة الأمن الغذائي العربي الذي يعد متطلباً رئيساً للأمن فبفقدانه يتهدد وجود الإنسان وكيانه.
يذكر أن الملتقى ناقش الاوراق العلمية من خلال 4 محاور هي: واقع الأمن الغذائي العربي ودوافعه، والعلاقة بين الأمن الغذائي والأمن المائي، ودور المنظمات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني في تعزيز الأمن الغذائي العربي، والتجارب العربية واستراتيجيات معالجة الفجوة الغذائية العربية.


 

أهم الاخبار