رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مصادمات بين الشرطة ومتظاهرين يساريين فى تركيا

عربى وعالمى

الأربعاء, 01 مايو 2013 12:32
مصادمات بين الشرطة ومتظاهرين يساريين فى تركيا رجب طيب أردوغان
اسطبول -أ ش أ:

أصيب عدد كبير من الاشخاص بينهم مصور بوكالة الانباء الفرنسية وضابطان خلال مصادمات وقعت صباح اليوم الأربعاء بين الشرطة ومتظاهرين يساريين بمناسبة عيد العمال في مدينة اسطنبول التركية.

وذكرت قناة "فرانس 24" الاخبارية أن السلطات التركية حظرت تنظيم اي تجمعات بسبب اعمال التجديد التي تجرى في ساحة "تقسيم".
واضافت القناة أن عشرات المتظاهرين معظمهم يعانون من ازمات قلبية بسبب القاء شرطة مكافحة الشغب قنابل المسيلة للدموع وتم نقلهم إلى المستشفى لتلقي

العلاج اللازم.
واوضحت القناة أن حكومة اسطنبول اعلنت اعتقال 20 متظاهرا من قبل الشرطة.. مشيرة إلى أن مئات المتظاهرين احتسدوا ردا على دعوة الاحزاب اليسارية والنقابات العمالية وقاموا بالقاء الحجارة على الشرطة ردا على استخدامها للقنابل المسيلة للدموع.
واكدت القناة أن المتظاهرين رددوا شعارات "الموت للفاشية.. يحيا 1 مايو".. موضحاة أن الاشتباكات امتدت إلى ثلاثة احياء مؤدية إلى "تقسيم"
حيث تم اغلاق الطرق ووضع حواجز لمنع المتظاهرين من الوصول إلى هناك.
وقام العشرات من رجال الشرطة ومدرعة لمكافحة الشغب بحماية مكاتب رئيس الوزراء التركي "رجب طيب أردوغان" في إسطنبول بالحي المجاور لبشكتاش.
وكانت واحدات مكافحة الشغب بالشرطة التركية قد استخدمت خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع لتفريق تظاهرة في حي "بشكتاش" على بعد 2 كيلومترا من ميدان "تقسيم" المطل على شاطئ المدينة الأوروبية.
يذكر أن البرلمان التركي قرر جعل أول مايو عطلة رسمية عام 2009 وأن الحكومة سمحت التجمعات العام التالي في ميدان "تقسيم"، كما صرحت بوضع اكليل زهور في ذكرى ضحايا

 

أهم الاخبار