رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

وزير داخلية ساركوزى يؤكد أنه لم يتلق تمويلات ليبية

عربى وعالمى

الثلاثاء, 30 أبريل 2013 16:20
وزير داخلية ساركوزى يؤكد أنه لم يتلق تمويلات ليبيةوزير الداخلية الفرنسي السابق كلود جيان
باريس - أ ش أ

أكد وزير الداخلية الفرنسي السابق كلود جيان مجددا، اليوم الثلاثاء، أنه لم يتلق أية تمويلات من ليبيا، وذلك بعد اكتشاف مبلغ نصف مليون يورو فى حسابه المصرفى.

وأوضح جيان فى تصريحات لقناة (كنال بلس) الفرنسية أنه لم يقم يوما بعملية "تبييض أموال"، مشيرا فى الوقت نفسه إلى أنه لم يشهد يوما على عملية "تداول تمويلات ليبيا لصالح حملة انتخابية لأى من الأشخاص".
وأشار إلى أن الأموال التى يمتلكها هى حصيلة "معاملات خاصة" بعد أن قام ببيع عدد من اللوحات الهولندية فى عام 2008.
وكان الوزير الفرنسى السابق، المقرب من الرئيس السابق نيكولا ساكوزى، قد برر فى تصريحات سابقة مصدر هذه الأموال بأنها مكافآت حصل عليها بينما كان يشغل منصب وزير الداخلية فى عهد ساركوزى.
ويدور الجدل فى العاصمة الفرنسية حول مصدر الأموال التى اكتشفت بحوزة وزير الداخلية السابق بعدما فتح القضاء

الفرنسى تحقيقا بشأن الكشف عن أدلة جديدة تثبت تورط العقيد الليبى الراحل للحملة الانتخابية للرئيس الفرنسى السابق نيكولا ساركوزى فى عام2007.
وذكرت الأسبوعية الفرنسية (لوكانار أونشينيه) فى عددها الصادر اليوم  أن المحققين فى النيابة العامة لباريس اكتشفوا  خلال عملية تفتيش جرت فى فبراير الماضى فى إطار التحقيق بشأن قضية التمويل الليبى مبلغا يقدر بأكثر من نصف مليون يورو قادم من خارج البلاد لحساب بنكى باسم وزير الداخلية السابق.
كما أشارت الصحيفة إلى أن الشرطة رصدت أيضا دلائل حول عمليات دفع فواتير عديدة ومتتالية "نقدا".
وكانت قضية تمويل العقيد الليبى السابق لحملة ساركوزى فى 2007 قد عادت إلى الواجهة مجددا فى نهاية شهر فيراير الماضى على الساحة الفرنسية.
وعادت القضية إلى الساحة السياسية
والقضائية الفرنسية بعد أن كشف مصدر قضائى فرنسى أن محققين قاموا بتفتيش منزل ومكاتب وزير الداخلية السابق فى عهد الرئيس الفرنسي السابق كلود جيون، في إطار التحقيق الأولى الذي فتحته العدالة الفرنسية بشأن الاتهامات حول التمويل غير الشرعي من قبل القذافي للحملة الانتخابية لساركوزي فى 2007.
وقال مصدر مقرب من التحقيقات حينها "إن منزل ومكاتب الوزير السابق المتواجدة بباريس تم تفتيشها، في إطار التحقيق القضائي الذي تم فتحه بناء على دعوى قضائية رفعها ساركوزي ضد موقع (ميديا بارت) الإخبارى، الذى نشر في شهر مايو من العام الماضى وقبل جولة الإعادة للانتخابات الرئاسية الفرنسية وثائق منسوبة للزعيم الليبى تكشف عن مساهمة ليبيا بمبلغ 50 مليون يورو في تمويل الحملة الانتخابية للرئيس السابق نيكولا ساركوزى.
وأوضح المصدر نفسه أن التحقيق تم توسيعه في يناير الماضى بهدف السماع للوسيط الفرنسي اللبناني (رجل الأعمال المقرب من ساركوزى) زياد تقي الدين، الذي قال "إنه يملك وثائق تثبت تمويل القذافي للحملة الانتخابية لساركوزي".
وأشار تقى الدين حينها إلى أن عدة لقاءات جمعت المستشار الخاص لمعمر القذافي وكلود جيون وزير داخلية ساركوزى.

أهم الاخبار