رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فابيوس: لا تأكيدات حول استخدام أسلحة كيميائية بسوريا

عربى وعالمى

الاثنين, 29 أبريل 2013 10:00
فابيوس: لا تأكيدات حول استخدام أسلحة كيميائية بسورياوزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس
باريس -أ ش أ:

قال وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس إنه لا يوجد حتى الآن تأكيدات حول استخدام أسلحة كيميائية في سوريا.

وأضاف فابيوس - فى مقابلة اليوم الاثنين مع إذاعة "أوروب 1"- أن فرنسا "لا يوجد لديها يقين" على استخدام الأسلحة الكيميائية في سوريا، مضيفا أن الجانبين الأمريكى والبريطانى لديهما فقط "مؤشرات" فى هذا الشأن "ونحن نتحقق من ذلك حاليا.
وتابع "لا توجد أدلة، وطلبنا من الأمين العام للأمم المتحدة بإصدار أمر بإجراء تحقيق في جميع أنحاء سوريا"..مذكرا أن سوريا رفضت دخول المحققين إلى أراضيها.
وأوضح رئيس الدبلوماسية الفرنسية أن الرئيس الأمريكى باراك أوباماوالرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند وأيضا الجانب الروسى أكدوا من قبل انه إذا تم التحقق من إستخدام سوريا للأسلحة الكيميائية، فإن ذلك سيغير الكثير من الأمور.
وأكد أنه لن يتم ترك الرئيس السورى بشار الأسد يقتل شعبه ب"الغازات"، وهذا يعنى أن الولايات المتحدة وفرنسا وروسيا تفكر فى هذا الموضوع.
وردا على سؤال حول إمكانية رفع الحظر (الأوروبى) المفروض على الأسلحة إلى سوريا، أعرب فابيوس عن

اعتقاده أن "الأمر السلبى أن الائتلاف الوطنى السورى المعارض غير موحد (حاليا) فى إشارة إلى إستقالة رئيس الائتلاف معاذ الخطيب.
وفى سياق آخر..دعا وزير الخارجية الفرنسي الحزب الاشتراكى اليسارى إلى "الهدوء" فيما يتعلق بالنقاش الدائر حول الحاجة إلى "المواجهة" مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.
واعتبر فابيوس أن النقاش مع ألمانيا "أمر مشروع..ولكن لا بد الا يتحول إلى نوع من الملاكمة".
وتابع "من الخطأ أن يشكك فى هذا أو ذاك الزعيم، والعجز الفرنسي هو (شأن) فرنسى"، مشيرا إلى وجود موضوعات للنقاش وعلى رأسها سرعة إستعادة التوازن وذلك تعليقا على الجدل بين الاشتراكيين داخل الحكومة وخارجها حول مشروع الحزب الاشتراكى الذى يهاجم ميركل "مستشارة التقشف.

أهم الاخبار