رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

النمسا تؤكد أهمية إجراء مصالحة سياسية شاملة بليبيا

عربى وعالمى

الأربعاء, 06 مارس 2013 10:10
النمسا تؤكد أهمية إجراء مصالحة سياسية شاملة بليبياوزير الخارجية النمساوي ميخائيل شبندلاجر
فيينا -أ ش أ:

أكد وزير الخارجية النمساوي ميخائيل شبندلاجر أهمية توفير إطار آمن في الدستور الليبي الجديد يؤدي إلى عملية مصالحة سياسية شاملة تشمل كافة أطياف المجتمع الليبي.

وأبدى شبندلاجر - في بيان صادر عن وزارة الخارجية النمساوية اليوم الأربعاء - أمله في بناء هياكل دستورية ديمقراطية في ليبيا.
وفي المقابل ، أبدى شبندلاجر قلقه إزاء الهجمات الأخيرة التي استهدفت الأضرحة الصوفية والكنائس القبطية ، مؤكدا أهمية حماية الأقليات الدينية ورحب بإدانة السلطات

الليبية للهجوم الأخير الذي وقع على كنيسة قبطية في مدينة بنغازي.
وفيما يتعلق بالمحادثات التي جمعت بين وزيري خارجية النمسا وليبيا ، أوضحت وزارة الخارجية النمساوية أن الوزيرين ناقشا تأثير التدخل العسكري في مالي على المنطقة كما تناولا تطورات الوضع السوري.
وأضافت الخارجية النمساوية أن الوزيرين بحثا أيضا إمكانيات دعم النمسا والاتحاد الأوروبي لعملية التحول الديمقراطي الليبي في
نفس الوقت الذي أطلع فيه وزير خارجية ليبيا نظيره النمساوي على الجهود التي تبذلها الحكومة الليبية الجديدة لتحسين الوضع الأمني في البلاد.
وأكد وزير خارجية النمسا أن تحديات كبيرة لا تزال تواجه ليبيا في مجال الأمن ، مقرا في الوقت ذاته أن ليبيا "حققت تقدما كبيرا في مجال الهيكلة السياسية خلال الأشهر الأخيرة ".
كما سلط شبندلاجر الضوء بشكل خاص على أهمية "مراقبة وتأمين الحدود في جنوب ليبيا " عارضا تقديم مساعدات من الاتحاد الأوروبي في هذا الشأن ، مؤكدا أهمية استعادة سيطرة الدولة بالنسبة لتحسن الوضع الأمني في البلاد.

 

أهم الاخبار