رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

شهداء الأقصى تعلن مسئوليتها عن صاروخ عسقلان

عربى وعالمى

الثلاثاء, 26 فبراير 2013 13:07
شهداء الأقصى تعلن مسئوليتها عن صاروخ عسقلان
وكالات:

أعلنت كتائب شهداء الأقصى، الجناح العسكري لحركة فتح، مسؤوليتها عن قصف مدينة عسقلان في إسرائيل بصاروخ من نوع "جراد" صباح اليوم الثلاثاء، ردًا على "استشهاد" الأسير عرفات جرادات.

وفي اتصال هاتفي قال أبو ثائر، الناطق باسم كتائب شهداء الأقصى (مجموعات الشهيد أيمن جودة): "إن إطلاق الصاروخ جاء ردًا على استشهاد الأسير عرفات جرادات في سجون الاحتلال الإسرائيلي السبت الماضي، واستمرار إسرائيل في اعتقالها للأسرى المضربين عن الطعام".
يأتي ذلك في وقت كشف فيه أبو ثائر

عن اجتماع دعت كتائب الأقصى كافة الفصائل الفلسطينية إلى انعقاده في وقت لاحق اليوم في قطاع غزة للتباحث في اتفاق التهدئة الذي تم التوصل إليه في نوفمبر الماضي بين إسرائيل والفصائل الفلسطينية.
وحمل الناطق باسم كتائب الأقصى إسرائيل المسؤولية الكاملة عما يحدث للأسرى في سجونها، داعيًا في الوقت ذاته كافة فصائل العمل الوطني الفلسطيني إلى التصعيد والرد على ممارسات الاحتلال الإسرائيلي بحق
أبناء الشعب الفلسطيني في ربوع فلسطين.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن، صباح اليوم، أن صاروخًا من قطاع غزة سقط فجرًا على مدينة عسقلان جنوب إسرائيل، ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن مصادر بالجيش إن "الصاروخ تسبب في وقوع أضرار مادية دون إصابات بشرية".
ويعتبر هذا أول هجوم من قطاع غزة منذ اتفاق التهدئة الذي تم التوصل إليه في نوفمبر الماضي بين إسرائيل وفصائل المقاومة من أجل إنهاء الحرب التي شنتها إسرائيل آنذاك على القطاع.
في المقابل، مازالت مدن وقرى الضفة الغربية تشهد حراكًا شعبيًّا واسع النطاق وذلك احتجاجًا على استشهاد الأسير جرادات، وتضامناً مع الأسرى المضربين عن الطعام في السجون الإسرائيلية.
 

أهم الاخبار