رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

أول هجوم جوي في الصومال في عهد بايدن

عربى وعالمى

الأربعاء, 21 يوليو 2021 14:20
أول هجوم جوي في الصومال في عهد بايدنالجيش الامريكي

كتبت – مونيكا عياد

شنت الولايات المتحدة، أول هجوم جوى فى الصومال استهدف حركة الشباب المتشددة منذ تولى الرئيس جو بايدن السلطة، وقالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) في بيان إن الهجوم وقع قرب مدينة جالكعيو.

 

كما قامت القوات الخاصة من الجيش الصومالي"الكوماندوز"،  بشن غارة جوية على حركة الشباب المرتبطة بتنظيم القاعدة في ولاية غلمدغ وسط البلاد. واشارت الوكالة، أن هذة  العملية الأمنية مشتركة مع القوات الأمريكية في أفريقيا، موضحة، أنه لم يصب أحد من المدنيين.

 

وجاء ذلك للرد علي الهجوم التي شنته الحركة علي قواعد عسكرية صومالية ، وبنية تحتية

مدنية منها فنادق وحانات ومدارس في الصومال ودول أخرى بالمنطقة.

وشنت الولايات المتحدة مرارا هجمات جوية ضد حركة الشباب في الصومال، إلا أن هذا أول هجوم منذ 20 يناير عندما تولى بايدن السلطة ، وتعرضت إدراة الرئيس الأمريكي جو بايدن لانتقادات واسعة بسبب التباطوء في عملياتها ضد مقاتلي حركة الشباب في الصومال على مدار سبعة أشهر.

من جانبها نقلت صحيفة وول ستريت جورنال الأمريكية عن مسؤول أمريكي قوله "نحن ملتزمون تجاه

الصومال، ولكن كيف سيكون ذلك بالضبط لا يزال قيد المناقشة" . واكدت العديد من التقارير الاخبارية الصومالية علي ضرورة جهود القيادة الأمريكية في إفريقيا للقضاء على المسلحين. وقد وصلت عدد الغارات الجوية التي نفذها الرئيس السابق دونالد ترامب في الصومال خلال فترة ولايته إلي 203 غارة جوية ، والتي كان اخرها في 19 يناير الماضي عندما  قصفت طائرة أمريكية سيارة كانت تسير بالقرب من مدينة جامامي بالصومال، مما أسفر عن مقتل أحد قادة جماعة الشباب الإسلامية المتشددة التابعة لتنظيم القاعدة، والتي كانت شوكة في ظهر البلاد الهشة ، ومنذ ذلك الحين ، لم تنفذ القوات الامريكية أي غارة جوية ضد حركة الشباب بعد تولي بايدن الرئاسة.

 

 

أهم الاخبار