رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئول روسى: الخطيب والمعلم فى موسكو قريبًا

عربى وعالمى

الخميس, 14 فبراير 2013 10:41
مسئول روسى: الخطيب والمعلم فى موسكو قريبًا
وكالات

قال مسؤول روسي إن رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية معاذ الخطيب ووزير خارجية النظام السوري وليد المعلم سيزوران موسكو قريبًا "لبحث الأزمة السورية" مع وزير الخارجية الروسي.

وأضاف ميخائيل بوغدانوف، نائب وزير الخارجية الروسي والمبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط، إن الخطيب سيزور موسكو في غضون أسبوعين أو ثلاثة أسابيع لإجراء مباحثات مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف حول سبل الخروج من الأزمة السورية.
وأوضح بوغدانوف أنه سيتم قريبًا تحديد الموعد النهائي لزيارة الخطيب، بحسب وكالة أنباء "نوفوستي" الروسية.

كما كشف نائب وزير الخارجية الروسي أن المعلم سيبحث الأزمة السورية مع نظيره الروسي نهاية شهر فبراير الجاري في موسكو.
ورغم أن المسؤول الروسي لم يعلن بشكل صريح عن ترتيب لقاء مباشر بين المعلم والخطيب، لكن تزامن توقيت الزيارتين عزز من احتمال سعي روسيا إلى عقد لقاء بينهما، وفي حال حدوثه ستكون هي المرة الأولى التي تدخل فيها المعارضة السورية في مفاوضات مباشرة مع النظام السوري منذ اندلاع الثورة قبل نحو

عامين.
وأبدى الخطيب في 30 يناير الماضي استعداده المشروط لمحاورة ممثلين لنظام الرئيس بشار الأسد ممن لم تلطخ أياديهم بدماء السوريين، مقترحًا في مرحلة لاحقة اسم نائب الرئيس فاروق الشرع كطرف محاور، ومشددًا على أن الحوار سيكون على "رحيل النظام"، وهي المبادرة التي حظيت بدعم دولي فيما لم تلق الاستجابة المنتظرة من النظام السوري.
والتقى وزير الخارجية الروسي، للمرة الأولى، الخطيب مطلع فبراير على هامش مؤتمر دولي في "ميونيخ".
وتعتبر روسيا من أبرز المساندين لنظام بشار الأسد وتزوده بالأسلحة، كما أنها تعارض أي تدخل خارجي في النزاع الذي أسفر، بحسب الأمم المتحدة، عن سقوط نحو سبعين ألف قتيل منذ بدئه قبل نحو سنتين.

 

أهم الاخبار