رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

غارة إسرائيلية على منطقة الحدود السورية - اللبنانية

عربى وعالمى

الأربعاء, 30 يناير 2013 19:19
غارة إسرائيلية على منطقة الحدود السورية - اللبنانيةطائرة اسرائيلية مقاتلة
(ا ف ب) :

 نفذت اسرائيل ليل الثلاثاء والاربعاء غارة على قافلة كانت متجهة من سوريا الى الحدود اللبنانية، بحسب ما قالت مصادر امنية اشترطت عدم الكشف عن اسمها، فيما افاد سكان في منطقة ريف دمشق القريبة من الحدود عن اصابة مركز بحوث حول اسلحة غير تقليدية بصواريخ.

وقال السكان ان مركز البحوث العلمية الموجود في بلدة الهامة على بعد 15 كم شمال غرب دمشق اصيب بستة صواريخ دمرته جزئيا، ما تسبب باندلاع حريق وسقوط قتيلين على الاقل.
وبثت "تنسيقية الثورة السورية في منطقة الهامة" على صفحتها على موقع "فيسبوك" شريط فيديو قالت انه "لقصف من جهة مجهولة" طاول مركز البحوث العلمية. وتدوي في الفيديو سلسلة انفجارات وسط الظلام، وتشاهد كتل من النار بعدها.
ولم يتم التأكد مما اذا كانت المصادر المختلفة تشير الى الحادث نفسه.
وكان مصدر امني ذكر في وقت سابق ان "الطيران الاسرائيلي دمر قافلة بعد عبورها الحدود من سوريا الى لبنان" من دون الافصاح عن

الموقع الدقيق للغارة او عما كانت القافلة تحمله.
واكد مصدر امني اخر اشترط عدم الكشف عن اسمه بسبب حساسية الموضوع ان الطائرات الحربية الاسرائيلية ضربت قافلة يبدو انها تحمل اسلحة متجهة الى لبنان، ولكنه قال ان ذلك حدث في الجانب السوري من الحدود.
وتابع "كانت قافلة مسلحة تتجه نحو لبنان ولكنها ضربت على الجانب السوري من الحدود حوالى الساعة 23,30 بتوقيت جرينتش".
ورفضت متحدثة باسم الجيش الاسرائيلي الادلاء بتعليق.
واكد المصدران ان هناك نشاطا اسرائيليا "غير اعتيادي" على مستوى عال فوق المجال الجوي اللبناني بدأ مساء الثلاثاء واستمر طوال الليل.
واكد الجيش اللبناني في بيان التحليق المكثف للطيران الحربي الاسرائيلي منذ صباح الثلاثاء وحتى فجر اليوم الاربعاء، وقد شاركت فيه 16 طائرة حربية.
وقال مصدر امني في منطقة الجنوب اللبناني لوكالة فرانس برس ان "الطيران الاسرائيلي
يحلق يوميا فوق الاراضي اللبنانية، لكن يوم امس كان التحليق اكثر كثافة من الايام العادية".

ويأتي هذا بعد ايام من قيام اسرائيل بنقل بطاريتين من نظام القبة الحديدية لاعتراض الصواريخ الى منطقتها الشمالية مع تزايد المخاوف من تسرب الاسلحة الكيماوية التي يملكها النظام السوري الى لبنان.
وقال مسؤولون اسرائيليون ان نقلا مماثلا سيشكل مبررا لهجوم اسرائيلي.
وقال رئيس سابق لاستخبارات جهاز الموساد الاسرائيلي الاربعاء بان على الدولة العبرية "بذل اي جهد لمنع اي انظمة اسلحة من هذا النوع (الكيماوي) من الانتقال الى المنظمات الارهابية".
وقال امنون سوفرين الأربعاء في حديث للصحفيين سبق التقارير عن الغارة بانه من غير المرجح ان تقوم اسرائيل بشن غارات جوية على مخزونات الاسلحة الكيماوية بسبب المخاطر البيئية.
واضاف "ان مهاجمة  مخازن الاسلحة الكيماوية يسبب ضررا غير مبرر لان كل جزء منها سيتسرب وقد يسبب اضرارا للعديد من السكان".
وتابع "ولكن ان كنت تعلم عن قافلة تحمل بعض هذه الانواع من الاسلحة من سوريا الى لبنان فانك تستطيع ارسال وحدة للمكان الصحيح وان تحاول وقفها".
وكانت صحيفة معاريف ذكرت الاثنين ان نتنياهو "ارسل بشكل طارىء" مستشاره للامن القومي ياكوف اميردور لروسيا للطلب من موسكو التاثير على سوريا لمنع اي نقل للاسلحة الكيماوية.
 

أهم الاخبار