رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بالصور..

إعدام عشرات الشباب بحلب برصاص فى الرأس

عربى وعالمى

الأربعاء, 30 يناير 2013 10:59
إعدام عشرات الشباب بحلب برصاص فى الرأسقتلي في سوريا
وكالات

عثر على جثث عشرات الشبان في أحد أحياء مدينة حلب اعدموا برصاصات في الرأس، في حين حقق الجيش السوري الحر إنجازاً جديداً في مدينة دير الزور شرقي البلاد، حيث بسط السيطرة على مبنى الأمن السياسي وسط المدينة التي تتعرض لقصف قوات النظام، وسط اشتباكات عنيفة بين الثوار وجيش والنظام قرب دمشق، في الوقت الذي تتعرض عدة مدن لقصف قوات النظام.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان في بيان امس «عثر على جثامين عشرات الشبان في اطراف

نهر قويق في مدينة حلب وكانوا مكبلي الأيدي بمعظمهم واعدموا رمياً بإطلاق الرصاص بالرأس». وأكد ضابط في الجيش السوري الحر في المكان انه «تم انتشال 68 جثة حتى الآن من النهر». وأشار المرصد إلى أن ناشطين وعناصر في مجموعات مقاتلة معارضة في المنطقة يواصلون انتشال المزيد من الجثث. وأضاف ان عدد القتلى قد يصل إلى 80 فيما وصفها بمذبحة جديدة. وأوضح أن
معظم الضحايا هم شبان في العشرينات.
وقال الضابط الذي عرف عن نفسه باسم ابو صدى «بعضهم مجرد اطفال»، متهماً النظام «بإعدامهم». وذكر ان الضحايا «مدنيون»، وانه يصعب التعرف عليهم بسبب اثر الرصاصة على وجوههم.
وذكر مصدر امني كبير في حلب ان «المعلومات التي حصلنا عليها تؤكد أن الجثث بمعظمها تعود لمواطنين من بستان القصر خطفتهم مجموعات ارهابية بتهمة الموالاة للنظام».
واشار الى انه «تم تنفيذ حكم الإعدام بهم في حديقة طلائع البعث في حي بستان القصر الواقع تحت سيطرة» هذه المجموعات «ليل قبل البارحة والقاء الجثث في النهر»، مشيراً الى ان «الإرهابي حفص ابو اسلام التونسي الجنسية نفذ العملية».

أهم الاخبار