رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

النمسا والدنمارك تحالفان مع إسرائيل لإنتاج لقاحات كورونا

عربى وعالمى

الثلاثاء, 02 مارس 2021 16:38
النمسا والدنمارك تحالفان مع إسرائيل لإنتاج لقاحات كورونالقاحات فيروس كورونا

وكالات:

 كشفت النمسا والدنمارك، أنهما قد قررا الخروج عن الصف في الاتحاد الأوروبي لكي تقوما بتكوين تحالف مع إسرائيل.

وقد جاء ذلك لإنتاج الجيل الثاني من اللقاحات التي تستهدف طفرات فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، وذلك لاستيائهما من بطء توزيع اللقاحات في دول الاتحاد. وفقًا لـموقع الغد الإخباري.

وتأتي هذه الخطوة من جانب البلدين وسط غضب متنام على التأخر في طلب اللقاحات واعتمادها وتوزيعها مما جعل الاتحاد المكون من 27 دولة يتخلف عن إسرائيل في حملة التطعيم.

وقال المستشار النمساوي سيباستيان كورتس إنه رغم صحة مبدأ قيام الاتحاد الأوروبي بشراء اللقاحات للدول الأعضاء فإن وكالة الأدوية الأوروبية تباطأت بشدة في اعتمادها وانتقد اختناقات التوريد لدى شركات الأدوية.

وأضاف في بيان، اليوم الثلاثاء، "من ثم فإن علينا أن نتأهب لطفرات أخرى (للفيروس) وينبغي ألا نعتمد

بعد الآن على الاتحاد الأوروبي وحده في إنتاج لقاحات الجيل الثاني".

كما انتقدت رئيسة الوزراء الدنماركية، ميت فريدريكسن، برنامج اللقاحات في الاتحاد الأوروبي.

وقالت للصحفيين ،يوم الاثنين، "لا أعتقد أنه يمكن أن يصمد وحده. لأننا نحتاج لزيادة الطاقة الاستيعابية. ولذا فمن حظنا الآن البدء في شراكة مع إسرائيل".

ومن المقرر أن يسافر كورتس وفريدريكسن إلى إسرائيل هذا الأسبوع للاطلاع عن كثب عن برنامج التطعيم الإسرائيلي.

وقد لجأ عدد متنام من دول الاتحاد الأوروبي إلى طلب جرعات من روسيا والصين رغم أن وكالة الأدوية الأوروبية لم تبت في سلامتها وفعاليتها حتى الآن.

يشار إلى أنه قد تم اكتشاف السلالة الجديدة من فيروس كورونا المستجد لأول

مرة في المملكة المتحدة، وهذا النوع من الفيروسات أكثر قابلية للانتقال بنسبة 70 في المائة من سلالات كورونا الأخرى.

وقالت منظمة الصحة العالمية، إن النوع الجديد من فيروس كورونا تم تسجيله بالفعل في ثماني دول أوروبية.

كما أن سلالة كورونا الجديدة تنتقل بسرعة بين البشر، ورغم انتشارها السريع، إلا أنها لا تجعل المصاب بها يعاني كثيرًا من المرض، كما أنها أيضًا لا تسبب الموت بشكل كبير.

يُذكر أن كورونا المستجد ظهر في أواخر ديسمبر 2019 بمدينة "ووهان" الصينية في سوق لبيع الحيوانات البرية، ثم انتشر بسرعة مع حركة انتقال كثيفة للمواطنين لتمضية عطلة رأس السنة القمرية في يناير الماضي،  قبل أن يتسرب خارج حدود الصين لإحداث فوضى عالمية.

وتم تسجيل إصابات بالفيروس في أكثر من 210 دول ومناطق منذ اكتشاف أولى حالات الإصابة في الصين في ديسمبر 2019.

مما تسبب في تجاوز إصابات فيروس كورونا 113.9 مليون شخص على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى مليونين و631261.

أهم الاخبار