رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

أهالى مختطفى "أعزاز" يتظاهرون أمام سفارة قطر ببيروت

عربى وعالمى

الخميس, 10 يناير 2013 10:14
أهالى مختطفى أعزاز يتظاهرون أمام سفارة قطر ببيروت
بيروت -الأناضول:

تظاهر أهالي المختطفين اللبنانيين في منطقة "إعزاز" السورية صباح اليوم الخميس أمام سفارة قطر ببيروت.

ومنع الأهالي موظفي السفارة من الدخول الى مكاتبهم، محاولين اقتحام مبنى السفارة لكن قوى الأمن الداخلي اللبنانية منعتهم ما أدى الى تدافع بين الجانبين.
وتوجه الأهالي الى السفير القطري مطالبين إياه بأن "تمارس بلاده ضغوطا على الخاطفين في إعزاز"، في إشارة إلى الجماعة السورية المعارضة التي خطفت اللبنانيين في منطقة أعزاز السورية مايو الماضي.
و قال أدهم زغيب، نجل أحد المختطفين، إن :"الأهالي

يعتزمون إغلاق السفارة القطرية طوال هذا اليوم، مضيفا أن "تحرك الأهالي المقبل سيكون يوم السبت القادم أمام المصالح التركية والسعودية والقطرية".
وأوضح زغيب أن:" تحرك الأهالي أمام السفارة القطرية يأتي على خلفية عملية التبادل التي جرت أمس الأربعاء بين النظام السوري والمعارضين بوساطة قطرية".
وخلال عملية التبادل، قامت المعارضة السورية بإطلاق سراح 48 إيرانيًا احتجزتهم في شهر أغسطس 2012 مقابل إطلاق نظام بشار الأسد
2130 مدنياً كانوا محتجزين في سجونه.
ويعتقد أهالي المختطفين أن هذه الصفقة دليل على أن قطر هي من تعرقل إطلاق سراح اللبنانيين المختطفين في سوريا.
وفي تصريحات سابقة خلال الأسبوع الجاري، أشار أحد أهالي المختطفين اللبنانيين إلى تلقي أهالي المعتقلين معلومات "عن عرقلة قطر لجهود تركية لإطلاق سراح المختطفين"، حسب قوله.
وسبق أن هدد أهالي المختطفين باستهداف المصالح الاقتصادية التركية في لبنان لاعتقادهم بأن أنقرة هي الوحيدة القادرة على حل قضية المختطفين نظرًا للعلاقات الطيبة التي تربطها بالمعارضة السورية التي قامت إحدى جماعاتها بخطف 11 لبنانيًّا في سوريا في مايو الماضي، أفرج عن اثنين منهم حتى الآن بوساطة تركية.

أهم الاخبار