رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دمشق تتهم "إرهابيين" بتفجير محطة للوقود

عربى وعالمى

السبت, 05 يناير 2013 17:23
دمشق تتهم إرهابيين بتفجير محطة للوقود
بيروت –رويترز:

قالت سوريا إن:" تفجير سيارة ملغومة في محطة وقود مكتظة بالناس في دمشق مساء الخميس قام به "إرهابيون" وهو الوصف الذي تستخدمه السلطات السورية للاشارة إلى المعارضة المسلحة التي تسعى للاطاحة بالرئيس بشار الاسد".

وقال نشطاء معارضون إن :"الانفجار أسفر عن مقتل 11 شخصا وإصابة 40 آخرين في المحطة حيث تزاحم سوريون لشراء الوقود الذي اصبح من السلع النادرة في الحرب المستمرة منذ 21 شهرا وهي المرة الثانية التي تتعرض فيها محطة وقود في العاصمة لهجوم هذا الأسبوع".
وقالت الوكالة العربية السورية للأنباء: "فجر إرهابيون مساء أمس عبوة ناسفة في كازية (محطة

وقود) قاسيون قرب مشفى حاميش في مساكن برزة بدمشق ما أسفر عن استشهاد عدد من المواطنين وإصابة عدد آخر بجروح."
وتقول الأمم المتحدة إن:" أكثر من 60 ألف شخص قتلوا في الحرب الأهلية الاطول والأعنف في الصراعات الناجمة عن انتفاضات الربيع العربي على مدار العامين الماضيين".
وقالت مصادر بالمعارضة إن:" عشرات الأشخاص احترقوا في ضربة جوية بينما كانوا ينتظرون للحصول على الوقود في محطة أخرى في دمشق يوم الاربعاء".
وبثت قناة الإخبارية التلفزيونية شبه الرسمية ما قامت بتصويره
في برزة وهو ما يشير إلى أن الهجوم وقع في منطقة تسيطر عليها القوات الحكومية. ويعيش في منطقة برزة سكان من الاغلبية السنية واقليات دينية وعرقية اخرى.
وتسيطر المعارضة المسلحة على قوس من الضواحي على الطرفين الجنوبي والشرقي لدمشق يتعرض لقصف من القوات الحكومية. وسيطرت المعارضة المسلحة أيضا على أراض في شمال وشرق البلاد محققة مكاسب كبيرة في النصف الثاني من 2012.
وقال الجيش الامريكي إن :"الجنود الأمريكيين الذين سيتولون تشغيل بطاريات باتريوت المضادة للصواريخ لحماية تركيا من امتداد الحرب الاهلية السورية بدأوا في الوصول الى البلاد يوم الجمعة لكن الصواريخ نفسها ستصل في وقت لاحق".
وطلبت تركيا رسميا من حلف شمال الاطلسي هذه الصواريخ في نوفمبر لتعزيز الامن على امتداد الحدود التي يبلغ طولها 900 كيلومتر مع سوريا.

 

أهم الاخبار