رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الخطيب: إيقاف مجازر سوريا مسئولية دولية

عربى وعالمى

الجمعة, 04 يناير 2013 19:30
الخطيب: إيقاف مجازر سوريا مسئولية دوليةمعاذ الخطيب
الدوحة – الأناضول

دعا رئيس الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية معاذ الخطيب المجتمع الدولي إلى تحمل مسئوليته في إيقاف ما يجري في سورية من مجازر. وقال الخطيب في رسالة وجهها لقادة المنظمات الدولية والعربية والإسلامية، وزعماء العالم، ووصل وقال: "إن إيقاف ما يجري في سورية من مجازر هو مسؤولية دولية على الجميع تحملها ".

وحذر الخطيب قادة وزعماء العالم من أن "الصمت الدولي يشجع نظام "بشار الأسد"على ارتكاب المزيد

من الجرائم"
وجدد في رسالته التنبيه على أن الشعب السوري "يتعرض للإبادة، والبلاد تدمر ".
وبين أن "النظام المجرم لم يكتف بقصف المدنيين بالطائرات والصواريخ والأسلحة الثقيلة، بل إنه عجن الخبز بلحوم ودماء الأطفال الأبرياء، وقصف حتى المخابز والمساجد ومحطات الوقود، ويمارس إبادة جماعية كاملة، ولم يترك جريمةً ضد الإنسانية إلا وارتكبها".
واختتم رسالته بتهنئة زعماء العالم
بالعام الجديد على طريقته، قائلا:"نضعكم جميعًا أمام مسؤولياتكم الدولية: السياسية و الأخلاقية، ونتمنى لكافة الشعوب عامًا مليئا ًبالمحبة والتسامح والأمان، وأن يشرق عليها الفجر بلا دماء".

وبين الخطيب في رسالته أنها موجهة لكل من: الأمين العام لهيئة الأمم المتحدة، وأعضاء مجلس الأمن الدولي، الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، والأمين العام لجامعة الدول العربية، والمبعوث الدولي الأخضر الإبراهيمي، وملوك وأمراء ورؤساء حكومات العالم.
وكشف تقرير أممي صدر قبل يومين أن أكثر من 60 ألف شخص قتلوا في سوريا منذ اندلاع الاحتجاجات العنيفة المناهضة لنظار بشار الأسد في مارس 2011.

 

أهم الاخبار