رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

السودان ترفض تحمل مسؤولية ما تفعله مصر وإثيوبيا

عربى وعالمى

الثلاثاء, 15 سبتمبر 2020 13:11
السودان ترفض تحمل مسؤولية ما تفعله مصر وإثيوبياسد النهضة الأثيوبي
وكالات :

 أعلنت السودان استعدادها لاستئناف التفاوض حول سد النهضة مع إثيوبيا ومصر في حال دعوة الاتحاد الأفريقي، باعتباره الجهة المخولة لها بذلك، وفقًا لموقع روسيا اليوم.

 

 وأكدت مصادر حكومية إن إثيوبيا اقترحت استئناف التفاوض حول السد، أمس الإثنين، لكن الخرطوم شددت على موقفها بعدم الجلوس لأي تفاوض لا يدعو له الاتحاد الأفريقي، باعتباره الجهة الراعية.

 

 وأشارت المصادر إلى أن إثيوبيا سبق وقالت إنها مستعدة للتفاوض إذا وافقت السودان، وأكدت أن السودان

لا تمانع في التفاوض في حال دعا الاتحاد الأفريقي لذلك.

 

 وأوضحت المصادر إلى أن الخطوة مناورة من الجانب الإثيوبي، ومحاولة من الطرفين المصري والإثيوبي؛ لتحميل الخرطوم مسؤولية رفض التفاوض، باعتبار أن الطرفين لا رغبة لهما في التفاوض.

 

 وأضافت المصادر، أن السودان رفع خطابًا للاتحاد الأفريقي في الثامن والعشرين من الشهر الماضي، وفي انتظار التوجيهات التي سيصدرها بشأن التفاوض.

 

  جدير بالذكر، أن سدّ النهضة الذي بدأت أديس أبابا في بنائه في 2011 سيصبح عند إنجازه أكبر سدّ كهرمائي في أفريقيا، لكنّ أثار هذا المشروع الحيوي لإثيوبيا خلافات حادّة مع كلّ من السودان ومصر اللتين تتقاسمان معها مياه النيل.

 

 وبالرّغم من أنّ الدول الثلاث دخلت في مفاوضات حول هذا السدّ، إلا أنّها لم تتمكّن حتّى اليوم من التوصّل لاتّفاق ولا سيّما على قواعد ملء خزّان السدّ وتشغيله.

 

 ووسط عزم إثيوبيا البدء بملء السد، أعرب أعضاء مجلس الأمن الدولي بداية الأسبوع عن دعمهم للجهود التي يبذلها الاتحاد الأفريقي لحلّ الأزمة.

 

أهم الاخبار