رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البرلمان العربى يبدأ زيارة إلى غزة غدًا

عربى وعالمى

الأربعاء, 21 نوفمبر 2012 10:28
البرلمان العربى يبدأ زيارة إلى غزة غدًاالعدوان على غزة
خاص- بوابة الوفد:

قررت هيئة مكتب البرلمان العربي الانتقالي إيفاد وفد عالي المستوى من أعضاء البرلمان للذهاب إلى غزة تعبيرًا عن تضامن البرلمان العربي الكامل مع الشعب الفلسطيني وكسرًا للحصار الجائر المفروض على القطاع.

وأكدت الهيئة أن هذا الموقف يأتي انسجامًا مع مواقف البرلمان العربي تجاه الشعب الفلسطيني المحاصر في قطاع غزة.
كما دعت هيئة المكتب البرلمانات العربية والإقليمية والدولية والدول العربية والمنظمات الإقليمية والدولية إلى سرعة التحرك الفوري والعاجل للعمل على وقف المجازر التي يرتكبها الكيان الصهيوني ضد أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة والتي أدت إلى اغتيال العشرات من الشهداء والمصابين وتدمير العديد من المباني السكنية والبنى التحتية في غزة.
وطلبت هيئة المكتب, في بيان صحفي, ضرورة الاستجابة للدعوة الفلسطينية بعقد قمة عربية طارئة لاتخاذ المواقف الكفيلة بردع الكيان الصهيوني الذي يجهز لاقتحام بري لقطاع غزة .
وثمنت هيئة المكتب عاليا جهود جمهورية مصر

العربية ومواقفها الداعمة لكفاح وصمود الشعب الفلسطيني.
كما دعت هيئة المكتب, في بيانها الصحفي, جامعة الدول العربية إلى ضرورة إعادة النظر في أسلوب التعامل مع الكيان الصهيوني بإعادة تنشيط سلاح المقاطعة العربية والتعامل مع دول العالم وفق مواقفها من الصراع العربي - الصهيوني، مؤكدًة أن الأمة العربية عندما اختارت السلام كخيار استراتيجي عام 1996 فإن ذلك كان يستوجب انسحابًا صهيونيًا مقابلاً من كافة الأراضي الفلسطينية والعربية التي احتلت عام 1967، كما أن الأمة العربية عندما تبنت مبادرة السلام العربية عامي 2002 و2006 فإنها أكدت ضرورة انسحاب قوات الاحتلال الصهيوني الكامل من الأراضي العربية والفلسطينية المحتلة مقابل الاعتراف العربي بها وحتى يسود الأمن والسلام والاستقرار منطقة الشرق الأوسط، ولكن الأحداث أثبتت أن
الكيان الصهيوني لا يقيم وزنًا لأي مبادرات أو قرارات حتى تلك الصادرة عن الأمم المتحدة، وانه يتعين على الدول العربية أن تعيد حساباتها وان تستعيد كامل تضامنها وقوتها بتفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك حتى تتمكن من مواجهة كيان لا يعترف إلا بالقوة، سبيلاً لوجوده والاستيلاء على المزيد من الأراضي العربية والفلسطينية وتهويدها.
وطالب البيان العالمين العربي والإسلامي التصدي بقوة لعمليات الحفر المتصاعدة التي يمارسها الكيان الصهيوني تجاه المسجد الأقصى وفي اتجاه قبة الصخرة بغية هدم المسجد وإقامة الهيكل المزعوم مكانه.
يذكر أن البرلمان العربي سبق أن قام بإرسال مساعدات إنسانية إلى غزة بهدف كسر الحصار المفروض على القطاع في الحادي عشر من شهر مارس 2012، كما كان البرلمان العربي من أوائل من قام بتسيير قافلة مساعدات إنسانية للقطاع وذلك في الثامن والعشرين من شهر يناير عام 2009.
وسوف يستأنف البرلمان تقديم المساعدات الإنسانية لأشقائنا في غزة عملا بقراراته السابقة.
وفي هذا السياق، وجه رئيس البرلمان العربي علي سالم الدقباسي رسالة إلى كل من رئيس الاتحاد البرلماني الدولي ورئيس البرلمان الأوروبي يحثهم فيها إلى التدخل لوقف آلة القتل الصهيونية.

 

أهم الاخبار