رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عمرو :

يجب ممارسة ضغوط على إسرائيل لوقف عدوانها على غزة

عربى وعالمى

السبت, 17 نوفمبر 2012 15:56
يجب ممارسة ضغوط على إسرائيل لوقف عدوانها على غزةوزير الخارجية محمد عمرو
كتبت ـ سحر ضياء الدين:

طالب وزير الخارجية محمد عمرو كل من له علاقات قوية بإسرائيل، بأن يمارس ضغوطا عليها لوقف عدوانها على قطاع غزة ووقف العمليات الإجرامية والاغتيالات التي تقوم بها.

وقال الوزير محمد عمرو عقب مباحثاته مع نظيره التركي أحمد داوود أغلو صباح اليوم بمقر وزارة الخارجية، "إن العمليات الإجرامية التي تقوم به إسرائيل كلها عمليات غير مقبولة بالمرة"، مضيفا أنه أثار هذا بوضوح مع كل الأطراف.
وردا على سؤال حول الخطوات التي سيتم اتخاذها في حال إذا ما قررت إسرائيل البدء في حملة عسكرية برية على غزة، قال الوزير محمد عمرو "إنه على اتصال مستمر مع عدد من نظرائه في عدد من الدول"، موضحا انه اجرى علي مدي يومين اتصالات بحوالي 11 وزير خارجية ومنهم وزراء خارجية الولايات المتحدة وبريطانيا و المانيا و البرازيل والارجنتين بجانب عدد كبير آخر من وزراء الخارجية.
وأشار الى أن هناك ايضا اجتماعا لوزراء الخارجية العرب، مضيفا بانه على اتصال دائم بوزيري خارجية الاردن وتونس.
وردا على سؤال حول زيارة رئيس الوزراء رئيس الوزراء المصري الدكتور هشام قنديل الي غزة , أكد محمد عمرو أنها كانت زيارة مهمة للغاية، وهي زيارة تظهر العلاقات القوية بين الشعب المصري وأشقائنا في غزة، وان الشعب المصري يقف معهم في محنتهم وأنه يرفض بالطبع فرض الحصار عليهم، ويرفض منع دخول اي مساعدات انسانية لهم.
وشدد عمرو على ان زيارة قنديل كانت زيارة تضامن، والرسالة كانت واضحة جدا.
وحول المباحثات المصرية التركية، اوضح عمرو انه ناقش مع نظيره التركي الوضع فى غزة، مشيرا الى وجود اتفاق فى وجهات النظر حول الوضع واستنكار العدوان الاسرائيلى وضرورة الوقف السريع لهذا العدوان أن هناك اتفاقا تاما بين مصر وتركيا حول هذا الموضوع .
وقال وزير الخارجية "إنه بحث مع أوغلو العلاقات الثنائية حيث سيتم توقيع 27 اتقاقية تغطى مختلف اوجه التعاون بين البلدين والعلاقات الاقتصادية والتجارية والثقافية".
وأكد محمد عمرو وزير الخارجية أهمية تنمية العلاقات المصرية التركية واستعداد مصر التام للعمل مع الإخوة فى تركيا لتفعيل التعاون الثنائى فى جميع المجالات.
من جانبه، أكد الوزير المفوض عمرو رشدى المتحدث الرسمى باسم وزارة الخارجية أن وزيرى خارجية مصر وتركيا استعرضا الاتفاقيات الثنائية المقرر توقيعها خلال زيارة رئيس الوزراء التركى رجب طيب أردوغان لمصر، وعددها 27 اتفاقية فى مجالات الصحة والنقل والثقافة والحفاظ على الآثار الإسلامية وغيرها من مجالات التعاون بين البلدين.
وقال عمرو رشدي "كما جرى خلال المباحثات تناول سبل تعزيز التعاون الزراعى والتبادل التجارى بين البلدين فى مجال الحاصلات الزراعية، وكذلك التعاون فى مجال الطيران المدنى".
وأشار رشدي الي أن وزير الخارجية التركى أعلن عن دعم بلاده للمساعى المكثفة التى تبذلها مصر لوقف العدوان الإسرائيلى على غزة ، وأكد دعم تركيا لهذه الجهود. كما اتفق الوزيران على تنسيق الجهود بين البلدين لدعم مسعى فلسطين للحصول على وضع الدولة غير العضو فى الأمم المتحدة.
وقال عمرو رشدى إن المباحثات شهدت أيضا استعراض الوضع فى سوريا وأوضاع الأشقاء السوريين النازحين خارج ديارهم، حيث تم الاتفاق على التعاون بين البلدين فى مجال توفير المعلمين المصريين للطلاب السوريين فى المخيمات فى تركيا، وذلك فى إطار الدعم الذى تقدمه مصر للأشقاء السوريين.

أهم الاخبار