رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

معلومات قد لا تعرفها عن جامعة أم القرى

عربى وعالمى

الثلاثاء, 02 يونيو 2020 22:01
معلومات قد لا تعرفها عن جامعة أم القرىجامعة أم القرى
خاص - الوفد

أعلنت جامعة أم القرى بالمملكة العربية السعودية عن موعد قبول برامج الدرسات العليا غير المدفوعة، عن فتح بوابة القبول لبرامجها غير المدفوعة للعام الدراسي القادم خلال الفترة من 10 - 19 شوال 1441ـ ، حيث ستكون إجراءات القبول إلكترونية "عن بعد"، ولا تتطلب حضور المتقدم أو المتقدمة إلى مقر الجامعة.

وعلماً بأن موعد إعلان نتائج الترشيح النهائي سيكون في تاريخ 11 ذو القعدة 1441هـ ، ويعتمد القبول للدراسات العليا على معدلات المؤهل العلمي السابق واختبار القدرات للجامعيين دون الحاجة للاختبار التحريري.

برامج الدراسات العليا غير المدفوعة تضم 63 برنامجاً ، بواقع 5 برامج للدبلوم العالي ، و37 برنامجاً للماجستير و21 برنامجاً لمرحلة الدكتوراه ، بواقع 1191 مقعدًا متاحًا للطلاب والطالبات في التخصصات الشرعية، والدراسات القضائية، والعلمية، والهندسية، بالإضافة لطلبة الحاسب الآلي والتربية.

وتقدم إليكم "بوابة الوفد" كل ما تريد معرفته عن جامعة أم القرى، جامعة حكومية سعودية تقع في مكة المكرمة. تأسست في العام 1950 تحت مسمى كلية الشريعة في مكة لتصبح أولى المؤسسات التعليمية الجامعية في البلاد، وهي نواة هذه الجامعة، جامعة أم القرى، والكلية الأم فيها.

 

إنشاء الجامعة على ثلاث مراحل

المرحلة الأولى (1369-1391): البداية التي انطلقت منها الجامعة تعود إلى عام 1369 هـ حين أسست كلية الشريعة كأول صرح في التعليم العالي بمفهومه الحديث في المملكة العربية السعودية وفي عام 1372 هـ تم إنشاء معهد

عال للمعلمين باسم كلية المعلمين استمرت إلى عام 1379 هـ ثم أسندت مهمة إعداد المعلمين لكلية الشريعة عام1381 هـ وسميت كلية الشريعة والتربية، وفي عام 1382 هـ أنشئت كلية التربية بمكة مستقلة عن كلية الشريعة.

المرحلة الثانية (1391-1401 هـ):مرحلة انضمام كليتي الشريعة والتربية إلى جامعة الملك عبد العزيز بجدة كشطر من الجامعة في مكة، وتم في نهاية هذه المرحلة افتتاح كلية التربية بالطائف، وإضافة أقسام علمية جديدة وإنشاء عدد من المراكز العلمية.

المرحلة الثالثة (جامعة أم القرى):وهي مرحلة قيام الجامعة في عام 1401 هـ بأمر من الملك خالد بن عبد العزيز صدر المرسوم الملكي الذي أدى إلى انبثاق عدد من الكليات هي امتداد لأقسام الكليتين العتيدتين بها: كلية الشريعة والدراسات الإسلامية كلية التربية مع معهد اللغة العربية حيث تم خلال العقد الأول من القرن الخامس عشر إنشاء خمس كليات هي كلية الدعوة وأصول الدين وكلية اللغة العربية، وكلية العلوم التطبيقية، وكلية العلوم الاجتماعية، وكلية الهندسة والعمارة الإسلامية، بالإضافة إلى كلية التربية بالطائف التي افتتحت في عام 1400 هـ، وبإنشاء كلية الطب والعلوم الطبية في عام 1416 هـ بمكة وتحويل عمادة خدمة المجتمع إلى كلية أصبح

عدد كليات هذه الجامعة اثنتي عشرة كلية بالإضافة إلى معهد خاص بتعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها، ومعهد لأبحاث الحج. وتم أخيرًا افتتاح كلية للمجتمع بالباحة، وأصبحت الجامعة تقدم مختلف أنواع التخصصات، وتمنح درجات البكالوريوس والدبلوم العالي والماجستير والدكتوراه في علوم الشريعة واللغة العربية والتربية، والعلوم الاجتماعية والتطبيقية والطب والهندسة. وتضم من الطلاب نحو ثلاثين ألف طالب وطالبة، في مقر الجامعة بمكة، وأعداد تخصصات الكليات في هذه الجامعة في ازدياد، وهي بذلك تساهم في سد احتياجات المجتمع ومتطلبات خطط التنمية من الدارسين المؤهلين للخدمة في مختلف المجالات. وقد صحب قيام هذه الجامعة، صدور الأمر بالمضي في إقامة مباني المدينة الجامعية الجديدة، حيث اختيرت منطقة العابدية، جنوب شرقي مكة، المطلة على صعيد عرفات، موقعًا جديدًا للجامعة. وقد وضع حجر الأساس لهذا المشروع العملاق، خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز عام 1406 هـ. و في عام 1414 ه.

انتقلت إلى المباني الجديدة في العابدية كلية الشريعة والدراسات الإسلامية الكلية الرائدة في العلوم الشرعية وذات اعتماد أكاديمي من رابطة العالم الإسلامي، وكلية الهندسة والعمارة الإسلامية، واحتلت كلية اللغة العربية مبنى ملحقًا وثم انتقلت إلى مبنى آخر في نهاية 1420 هـ. وعند إنشاء كلية الطب والعلوم الطبية في عام 1417 هـ ألحقت مؤقتًا بمبنى كلية الهندسة والعمارة الإسلامية ثم استقلت بمبناها الجديد الذي أنجزت مؤخرًا المرحلة الأولى منه في وقت قياسي. وتتوزع مقرات الجامعة حاليًا وكلياتها على ثلاثة مواقع في مكة: العزيزية، وبها مباني الإدارة العامة، والعمادات المساندة، وبعض الكليات، ومعهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، وكلية خدمة المجتمع، ومعهد البحوث العلمية. والمقر الثاني بالزاهر يضم عمادة الدراسات الجامعية للطالبات ومباني كلياتها ومرافقها، بالإضافة إلى المدينة الجديدة في العابدية.

أهم الاخبار