رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

العثور على جثتين لضحايا الطائرة الجزائرية

عربى وعالمى

السبت, 10 نوفمبر 2012 19:42
العثور على جثتين لضحايا الطائرة الجزائريةصورة ارشيفية
الجزائر ـ الأناضول

أعلنت مصادر إعلامية فرنسية مساء السبت العثور على جثتي الشخصين المفقودين في تحطم طائرة عسكرية جزائرية جنوب فرنسا، ليتأكد قضاء كل الطاقم المكون من ستة أشخاص في الحادث.

وكشفت القناة الثالثة الحكومية أن "فرق البحث عثرت على جثتي الضحيتين بعد رفع حطام الطائرة ظهيرة اليوم".
واستؤنفت السبت عمليات البحث عن شخصين كانا ضمن طاقم الطائرة العسكرية الجزائرية التي تحطمت مساء الجمعة جنوب فرنسا لأسباب مجهولة بعد أن عثر على جثث أربعة آخرين في وقت سابق.
وأكدت القناة الفرنسية الثالثة أن عمليات البحث ستتواصل بمكان الحادثة إلى غاية الثلاثاء القادم للحصول على أي دليل

قد يساعد على معرفة أسباب تحطم الطائرة كما سيتم إجراء تحاليل الحمض النووي على جثث الضحايا للتأكد من هويتهم.
وقال أحد رجال عناصر فرقة التحقيق الفرنسية إن الصندوق الأسود للطائرة تم العثور عليه في حالة جيدة وسيتم تحليل مضمونه بالتنسيق بين المحققين الجزائريين والفرنسيين في مخبر بباريس للحصول على معلومات أخرى تساعد في معرفة أساب الحادث.
من جهته، قال المدعي العام لمدينة لوزار التي وقع بها الحادث صامويل فينيليز للقناة إن "الطائرة كانت بها حمولة ذات طابع
مدنية موجهة لطباعة أوراق النقود ولم يكن بداخلها أي مواد متفجرة والمنطقة مؤمنة حاليا".
وأوضح فينيليز أنه "من السابق لأوانه الحديث عن فرضية حول سبب الحادث وأن التحقيق الذي فتح سيحدد ذلك".
من جهتها قالت وسائل إعلام فرنسية إن عمليات البحث استؤنفت صبيحة السبت بعد أن تمت السيطرة على الحريق الذي شب في المكان.
وبحسب وزارة الدفاع الجزائرية في بيان لها فإن "طائرة نقل تابعة للقوات الجوية للجيش الوطني الشعبي تحطمت الجمعة بمنطقة "لوزار" على بُعد 100 كم شمال مدينة مونبيليي الفرنسية"، مشيرة إلى أن الطائرة كانت تحمل تجهيزات فنية لبنك الجزائر المركزي وتقل 6 أفراد خمسة عسكريين وممثلا عن البنك، دون أن تذكر أسباب الحادث.
وذكرت وسائل الإعلام الفرنسية أن مكان وقوع الحادث كان يغطيه الضباب أثناء وقوع الحادث.

 

أهم الاخبار