رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إخوان الأردن: أوباما لم يفِ بوعوده للعالم الإسلامى

عربى وعالمى

الأربعاء, 07 نوفمبر 2012 17:54
إخوان الأردن: أوباما لم يفِ بوعوده للعالم الإسلامىباراك أوباما
عمان – الأناضول:

قال نائب الأمين العام لجماعة الإخوان المسلمين زكي بني أرشيد إن "السياسة الأمريكية خلال فترة حكم باراك أوباما لم تتغير وخاصة في موضوع القضية الفلسطينية والموقف المنحاز تجاه إسرائيل".

وفي تصريحات أضاف بني أرشيد أن "الرئيس أوباما لم يف بوعوده تجاه العالم الإسلامي في ولايته الأولى والتي كان من أبرزها إغلاق معتقل غوانتانامو".
وأوضح بني أرشيد أن "هناك بعض الخطوات التي يمكن أن تجريها إدارة أوباما في ولايته الجديدة تتمثل في دعم الثورة السورية".
ومن جانبه قال عريب الرنتاوي، مدير مركز

القدس للدراسات السياسية، إن "كل التقديرات تشير إلى أن هناك تحولاً تجاه القضايا العربية بعد مقتل السفير الأمريكي في بنغازي حيث أصبحت السياسة الأمريكية أكثر حذراً بعد الربيع العربي".
وأضاف الرنتاوي في تصريحات: "بدأنا نلحظ بداية تخوف أمريكي تجاه انتشار التيارات المحسوبة على القاعدة السلفية في بعض الدول العربية ومن ضمنها ليبيا وسوريا".
وتساءل الرنتاوي "هل ستسعى الحكومة الأمريكية في الولاية الجديدة لأوباما للحل السياسي في سوريا
أم ستعمل على التكثيف العسكري لغير الإسلاميين؟ وهل ستصر إدارة أوباما على تنحي الأسد كبداية للانتقال أم أنه سيذكر في إطار هذا الحل؟".
أما نبيل الشريف، وزير الإعلام الأردني السابق، فذهب إلى أن "فوز أوباما بولاية ثانية يعد أهون الشرين، ورغم أن السياسة الخارجية الأمريكية ظلت ثابتة طوال السنوات الماضية إلا أن المؤسسات هي التي ترسم وليس الرؤساء".
وأوضح أنه من الممكن أن تكون ولاية أوباما الجديدة أفضل من سابقتها لأن الرئيس يكون متحرراً من الضغوط التي تمارسها جماعات المصالح وعلى رأسها اللوبي المناصر لإسرائيل في الولايات المتحدة على الرغم من عدم زيارة أوباما لإسرائيل في ولايته الأولى وعلاقته المتوترة مع نتنياهو.

 

أهم الاخبار