رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حزب "يش عتيد" يوضح مواقفه من محادثات السلام

عربى وعالمى

الأربعاء, 31 أكتوبر 2012 16:26
حزب يش عتيد يوضح مواقفه من محادثات السلام
تل ابيب - ا ف ب :

أكد يائير لابيد الصحفي السابق ورئيس حزب "يش عتيد" الاسرائيلي الجديد بأن حزبه لن ينضم الى اي ائتلاف حكومي لا يجري محادثات مع الفلسطينيين، موضحا موقف حزبه قبل الانتخابات التشريعية التي ستعقد في يناير المقبل.

وجاءت تفاصيل خطاب لابيد الذي اوضح فيه مواقفه من قضايا السياسة الخارجية في صحف الاربعاء حيث راى المعلقون بان تصريحاته تضع حزبه في الوسط.
ونقلت صحيفة "هآرتس" اليسارية عن لابيد قوله: "لن ينضم يش عتيد الى حكومة لا تجري مفاوضات دبلوماسية".

واضاف لابيد في خطاب في مستوطنة اريئيل في الضفة الغربية :"لا تاتي للمفاوضات فقط مع غصن الزيتون كما يقوم اليسار او بالبندقية فقط كما يقوم اليمين".
وبحسب لابيد :"تأتي لايجاد حل. فنحن لا نبحث عن زواج سعيد مع الفلسطينيين بل عن اتفاقية طلاق نستطيع التعايش معها".
وكان لابيد الصحفي التلفزيوني السابق قام بتسجيل حزب "يش عتيد"، ومعناه "هناك مستقبل" بالعبرية، في ابريل الماضي ولكنه لم يقم بالتعبير عن مواقف الحزب من قضايا السياسة الداخلية

او الخارجية.
وتظهر استطلاعات الرأي الاخيرة الى ان الحزب قد يفوز بنحو 9 او 13 مقعدا في الانتخابات التشريعية المقبلة.
واشار لابيد الى انه على الفلسطينيين الاعتراف بان الكتل الاستيطانية الكبرى مثل "اريئيل" و"معاليه ادوميم" و"غوش عتصيون" ستبقى جزءا من اسرائيل.
واشار الى انه لن يكون هناك بناء استيطاني جديد خلال المفاوضات سوى لاستيعاب النمو الطبيعي في المستوطنات القائمة.
وراى لابيد بان ادعاء رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو من حزب الليكود اليميني الحاكم بانه: "لا يوجد شريك للسلام هو محاولة للتهرب من الواقع".
واكمل: "الشيء الوحيد الذي قامت به سياسة عدم وجود شريك هو اضعاف موقف اسرائيل على الساحة الدولية وتقوية حماس".
 

أهم الاخبار