رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خطبة العيد بالأقصى تدعو لتحرير القدس ودمشق

عربى وعالمى

الجمعة, 26 أكتوبر 2012 11:56
خطبة العيد بالأقصى تدعو لتحرير القدس ودمشق
القدس- الأناضول:

أدى عشرات الآلاف من المقدسيين اليوم الجمعة صلاة عيد الأضحى في ساحات المسجد الاقصى المبارك بمدينة القدس.

وتوافد المقدسيون على المسجد الأقصى صباح اليوم رجالا ونساء كبارا وصغارا، من كل قرى وبلدات وأحياء المدينة المقدسة الواقعة داخل الجدار من حول المسجد.
فيما حال الجدار الفاصل بين الضفة الغربية والقدس دون وصول المقدسيين الذين يقطنون خلف الجدار من الوصول للمسجد الاقصى، كقرى وبلدات العيزرية وابو ديس والسواحرة الى الشرق

من المسجد الأقصى، وبلدات عناتا ،حزما ،الرام وضاحية البريد الى الشمال، وكذلك المدن المحيطة بالقدس التي تطل عليها ولا يستطيع سكانها الوصول للقدس للصلاة.
وفي خطبته التي ألقاها بالمسجد الأقصى، قال محمد سليم :"الله أكبر سيرفع الذل والحصار عنا، اللهم إن ابواب القدس اشتاقت الى ابواب دمشق ، فاجمع اللهم شملهما ، ووحد صفهما وكن معهما
يا رب العالمين "، داعيا إلى إنهاء معاناة الشعب السوري.
وتابع :"هذا يوم النحر، يوم تراق فيه الدماء رخيصة في سبيل الله، دماء الاضاحي، ودماء المسلمين المستضعفين في كل مكان ، فما اغلاها من دماء على المسلمين، وما ارخصها في سبيل الله"، داعيا إلى إنهاء الانقسام بين الفلسطينيين
ووضعت الحركة الاسلامية في مدينة القدس لافتة كبيرة بمحيط الأقصى كبطاقة معايدة مرسوم عليها صورة لقبة الصخرة وبجوارها مقاتلان يرفعان الراية الخضراء ، وقد كتب على اللافتة  " غدا سنطهر الاقصى ونعلي لواء الحق. كل عام وانتم الى النصر اقرب"

 

أهم الاخبار