رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إخوان الكويت: نطالب بإصلاح النظام لا إسقاطه

عربى وعالمى

الخميس, 25 أكتوبر 2012 10:33
إخوان الكويت: نطالب بإصلاح النظام لا إسقاطه
الكويت – الأناضول:

قال القيادي بجماعة الإخوان المسلمين في الكويت محمد الدلال إن: "ربيع الكويت لا يقوم على إسقاط النظام القائم وإنما إصلاحه عبر السماح بتشكيل حكومة منتخبة برئيس وزراء شعبي".

و أضاف الدلال أن :"الإخوان جزء رئيسي من الحراك السياسي الذى تشهده البلاد حاليا لكنهم ليسوا المحرك الوحيد له"، مشددا على :"استمرار هذا الحراك بالساحة الكويتية حتى تحقيق المطالب الإصلاحية الخاصة به" .
وأدان الدلال،  النائب ببرلمان 2012 المبطل، عن الحركة الدستورية الإسلامية  حدس ، (الجناح السياسي للإخوان بالكويت) التعامل القمعي للشرطة الكويتية مع المشاركين في  المظاهرات الأخيرة.
وقضت المحكمة الدستورية العليا في يونيو الماضي

بحل برلمان 2012 الذي هيمنت عليه المعارضة الإسلامية، وإعادة برلمان 2009 الموالي للحكومة، بسبب مسائل إجرائية.
وفشل برلمان 2009 في عقد جلساته مرتين على التوالي لعدم اكتمال النصاب وهو ما جعل أمير الكويت يحله في 7 أكتوبر الجاري، ويحدد انتخابات مبكرة في الأول من ديسمبر المقبل، ويعدل قانون الانتخابات.
ما تسبب في اندلاع تظاهرات واسعة احتجاجا على تعديل القانون، كان آخرها مظاهرة كبرى الأحد الماضي أسفرت عن جرح أكثر من 100 متظاهر و11 شرطيًّا.
يقضي التعديل الذي أجرته الحكومة على تعديل قانون الانتخابات بتغيير طريقة التصويت، بحيث يصبح للناخب اختيار نائب واحد بدلا من أربعة، حيث كان القانون نفسه قبل التعديل يقسم الكويت إلى 5 دوائر انتخابية تنتخب كل منها 10 نواب، وينص على أنه يحق لكل ناخب التصويت لـ 4 نواب كحد أقصى.
وأشار الدلال إلى أن حل الأزمة السياسية الموجودة في الكويت حاليا يمكن أن يأتي بسحب المرسوم الحكومي بتعديل قانون الانتخابات، الذي نعتقد أن به مخالفات دستورية وسيؤدى إلي وبال أكبر في المرحلة المقبلة عبر إيجاد مجلس خانع للحكومة وسينعكس ذلك على الحياة السياسية لذا فمن خطواتنا القادمة غير الحراك هو مقاطعة الانتخابات.
وأوضح أن :" الحراك السياسي والاجتماعي مستمر وهناك بعض الحملات ستنشط بعد العيد من قبل المعارضة والقبائل لمقاطعة الانتخابات".

أهم الاخبار