رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دار الإفتاء الليبية تؤيد استعمال القوة فى بنى وليد

عربى وعالمى

الأربعاء, 24 أكتوبر 2012 13:47
دار الإفتاء الليبية تؤيد استعمال القوة فى بنى وليدالصادق الغرياني مفتي الديار الليبية
طرابلس - يو بي آي:

أعلنت دار الإفتاء الليبية، اليوم الأربعاء، تأييدها تنفيذ قرار البرلمان بالقبض على المطلوبين في بني وليد ولو باستعمال القوة.

وقالت دار الإفتاء في بيان نشر على موقعها على الإنترنت، أن هذا القرار هو السبيل الوحيد لـحقن الدماء وجمع الكلمة.

وأضافت أن كل من ينضم إلى شرعية الدولة ويقاتل معها الفئة الباغية فهو في قتال

أمَرَ الله تعالى به، وتُرجى له الشهادة إن أخلَصَ النيّة لله.

واعتبر البيان أن المطلوبين من بني وليد بمقاومتهم للدولة ومقاتلة جيوشها، من يُعَرِّضون المدنيين في المدينة للخطر، واصفة ما يحصل في بني وليد بأنه مسألة وطن تهم ليبيا كلَّها، بمن فيهم أهل بني

وليد، وليست مسألة قبيلة.

ورأت أن كل من يتستر عن المطلوبين للعدالة، أو يحميهم بأي وجه من وجوه الحماية ويحُول بالقوة دون فرض شرعية الدولة على أي جزء من أرضها، فهو من الفئة الباغية.
وقالت إن هذه الفئة سيتولاها الله وينتقم منها.

وكان قادة ميدانيون ليبيون أكدوا أمس الثلاثاء أن قوات كتيبة درع ليبيا التابعة للجيش، باشرت في تمشيط إحياء مدينة بني وليد بعد فرض السيطرة عليها، بحثاً عن المطلوبين للعدالة.

أهم الاخبار