رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

د.وجدي زين الدين

واشنطن تايمز: واشنطن وبكين تصعدان مبارزتهما العسكرية قرب تايوان

عربى وعالمى

الثلاثاء, 18 فبراير 2020 13:32
واشنطن تايمز: واشنطن وبكين تصعدان مبارزتهما العسكرية قرب تايوانجيش التحرير الشعبي الصيني
وكالات:

كشفت صحيفة (واشنطن تايمز) الأمريكية، اليوم الثلاثاء، عن أن الولايات المتحدة والصين صعدتا في الأيام الأخيرة مبارزتهما العسكرية بالقرب من تايوان عبر طيران القاذفات الاستراتيجية.

وقالت الصحيفة - في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني- إن القوات الجوية لجيش التحرير الشعبي الصيني أرسلت عدة قاذفات من طراز (اتش-6) بالقرب من جزيرة تايوان في 10 فبراير الجاري، بما في ذلك واحدة عبرت بشكل استفزازي الخط الفاصل الأوسط بين البر الرئيسي الصيني وتايوان، مما دفع جيش تايبيه إلى نشر طائرات من طراز (اف-16) لاعتراضها، بعد ذلك بيوم واحد، قام سلاح الجو الأمريكي

في المحيط الهادىء بنقل قاذفتين نوويتين من طراز (بي-52)" بالقرب من تايوان في استجابة واضحة.
وأضافت الصحيفة "أن الطلعات الجوية الصينية والأمريكية تزايدتا في أعقاب إعادة انتخاب الرئيسة التايوانية تساي إنج ون، الذي يعتبر فوزها الحاسم ردا شديد اللهجة على أساليب الضغط الصينية في أماكن مثل هونج كونج".
ونقلت (واشنطن تايمز) عن الكابتن البحري المتقاعد جيم فانيل قوله: "إن نشر القاذفات الأخيرة بالقرب من تايوان يشير إلى أن الحكومة الصينية تكثف من الضغوط العسكرية
على تايوان بعد فوز تساي في الانتخابات الشهر الماضي، وبالتزامن مع محاولات بكين الحثيثة للسيطرة على فيرس كورونا الجديد".
وبدورها، قالت الميجور في سلاح الجو فيكتوريا هايت، وهي المتحدثة باسم القوات الجوية الأمريكية في المحيط الهادىء، في بيان صدر الأسبوع الماضي: "إن قاذفتين تابعتين لسلاح الجو الأمريكي حلقتا من قاعدة أندرسن الجوية في جوام، وأجرت تدريبات متزامنة في جنوب مضيق تايوان".
وفي السياق ذاته، قال مسئولون عسكريون أمريكيون علنًا: "إن نشر القاذفات لم تكن تعني تحديًا مباشرًا للصين"، كما أكدت متحدثة أخرى باسم القوات الجوية تدعى نيكيتا ثورب أن هذه القاذفات ليست مرتبطة بأي وضع أو تستهدف دولة محددة".
وتابعت: "أن الجيش الأمريكي حافظ على وجود قاذفة استراتيجية منتشرة في المحيط الهادىء منذ مارس 2004".

أهم الاخبار