رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتفاق بين سول وواشنطن لزيادة مدى الصواريخ

عربى وعالمى

السبت, 06 أكتوبر 2012 17:16
اتفاق بين سول وواشنطن لزيادة مدى الصواريخصورة أرشيفية
سول - (ا ف ب):

تستعد كوريا الجنوبية لاعلان التوقيع على اتفاق مع الولايات المتحدة يقضي بزيادة مدى صواريخها ارض- ارض بما يمكنها من بلوغ كل اراضي كوريا الشمالية، كما ذكرت وكالة الانباء الكورية الجنوبية اليوم السبت.

واقترب البلدان من وضع اخر لمسة على الاتفاق الذي قد يعلن في الايام المقبلة، بحسب ما نقلت الوكالة عن مسؤول كوري جنوبي كبير.

وقال هذا المسؤول الذي رفض كشف هويته "نعتزم الاعلان عن الاتفاق اعتبارا من الغد الاحد او بداية الاسبوع المقبل". وتعذر تاكيد هذه المعلومة

من مصدر مستقل.

ولم يشأ المسؤول نفسه الخوض في تفاصيل الاتفاق، لكن مصدرا دبلوماسيا اعلن، بحسب وكالة يونهاب، ان مدى الصواريخ البالستية ارض-ارض العائدة لسيول سيصبح اكثر من الضعف منتقلا من 300 كجم الى 800 كجم.

وستكون كل اراضي كوريا الشمالية عندئذ في مرمى هذه الصواريخ التي لن تزيد شحنتها التفجيرية القصوى مع ذلك بحيث تبقى بحدود 500 كجم.

والاتفاق الثنائي الحالي الذي يمنح سيول حق الوصول

المقيد الى التكنولوجيا الامريكية للصواريخ، سيتعين تجديده من الان حتى نهاية السنة.

يذكر ان كامل اراضي كوريا الجنوبية تقع تحت مرمى ترسانة الصواريخ الكورية الشمالية حاليا، وكان الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ-باك اعرب في مارس عن رغبة سول في التوصل الى "تصحيح واقعي" لقدرات صواريخها الخاصة.

وفشل النظام الكوري الشمالي في ارسال قمر صناعي الى الفضاء في ابريل الماضي مما اثار موجة ادانات من عدد كبير من الدول التي رات في ان ذلك يمثل تجربة اسيء تمويهها لصاروخ جديد طويل المدى.

والكوريتان هما تقنيا في حالة حرب منذ نهاية الاعمال الحربية بينهما بين 1950 و1953 والتي انتهت بهدنة لا بمعاهدة سلام.

أهم الاخبار