رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مسئول بحكومة غزة: لن نقبل بهدم أنفاق رفح

عربى وعالمى

الخميس, 04 أكتوبر 2012 13:54
مسئول بحكومة غزة: لن نقبل بهدم أنفاق رفح
غزة- الأناضول:

قال مسئول في حكومة قطاع غزة، إن فلسطينيي القطاع لن يقبلوا بهدم الأنفاق الحدودية مع مصر دون إيجاد بديل لها.

وقال عبد السلام صيام، الأمين العام لمجلس وزراء حكومة غزة، إن الشعب الفلسطيني "لن يقبل أن يقتل نفسه إذا استمر خنقه بهدم كافة الأنفاق على الحدود مع مصر دون إيجاد بديل لها".
وألمح صيام إلى إمكانية "وقوع انفجار شعبي فلسطيني في حال تم تشديد الحصار"، مستبعدًا في الوقت ذاته إقدام الحكومة المصرية على هدم كافة الأنفاق لإدراكها لاحتياجات الفلسطينيين

ورفضها لتشديد الحصار عليهم.
وأضاف المسئول الفلسطيني بحكومة غزة: "نتمنى على الحكومة المصرية أن تسارع في تنفيذ وعودها بإزالة آثار العدوان الإسرائيلي والحصار والمساهمة في إعادة إعمار غزة وإجراء التسهيلات التي يشعر بها المواطن".
ونظمت حركة حماس التي تقود حكومة غزة مؤخرًا فعالية منددة بهدم السلطات المصرية للأنفاق، ويتوقع أن تنظم وقفة نسائية مشابهة بعد غد السبت، قرب الحدود المصرية الفلسطينية المشتركة، استنكارا لاستمرار هدم الأنفاق.
وبخصوص المنطقة التجارية الحرة المقترحة على الحدود بين غزة ومصر، أوضح أن "رفض السلطة الفلسطينية في رام الله، لإقامة المنطقة، يؤخر موافقة السلطات المصرية على إنشائها"، منتقدا هذا الموقف للحكومة المصرية.
وتضاربت تصريحات المسئولين بحكومتي الضفة الغربية وقطاع غزة مؤخرًا حول موقف مصر من إقامة منطقة تجارية حرة على حدودها مع القطاع المحاصر منذ عام 2007.

ففي الوقت الذي أكد فيه مسؤول بالسلطة الفلسطينية أن القاهرة أبلغت حركة حماس رفضها إقامة المنطقة التجارية خشية أن تعزز الانقسام الفلسطيني، أعلن مكتب رئيس وزراء غزة إسماعيل هنية أنه ناقش مع نظيره المصري هشام قنديل آليات تنفيذ المشروع خلال زيارته الثانية لمصر في 10 سبتمبر الجاري.
 

أهم الاخبار